تونس: اقالة ستة من القيادات الأمنية على خلفية الهجوم على متحف باردو

قال متحدث بإسم رئيس الوزراء التونسي الإثنين إن رئيس الوزراء الحبيب الصيد قرر اقالة ستة من كبار القادة الأمنيين بعد أيام من هجوم مسلح على متحف “باردو” قتل خلاله 20 سائحاً أجنبيا.
وأوضح المتحدث مفدي المسدي لرويترز “بعد زيارة قام بها رئيس الوزراء الأحد إلى محيط متحف باردو وقف على تقصير في المنظومة الأمنية وقرر إقالة عدة مسؤولين.”
واضاف أن الإقالة شملت مدير إقليم الأمن بتونس ورئيس منطقة باردو ومدير الأمن السياحي ورئيس فرقة الإرشاد في باردو ورئيس مركز باردو ورئيس مركز سيدي البشير.
وقتل  20 سائحاً أجنبياً وثلاثة تونسيين في الهجوم الدامي على المتحف. وأعلن تنظيم “داعش” مسؤوليته عن الهجوم بينما لم تؤكد السلطات أن الهجوم يحمل بصمات التنظيم.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*