جنرال أمريكي :القاعدة في طريقها للسيطرة على ليبيا

jeneral - usa

حذر الجنرال ديفيد رودريغيز قائد القيادة الأمريكية في إفريقيا (أفريكوم) من أنّ الوضع الأمني في ليبيا أصبح يثير تحديات كبيرة جدا لبلاده ولشمال إفريقيا وربما للقارة الإفريقية بأكملها. وقال رودريغيز إنّ تنظيم القاعدة والجماعات الموالية لها بما فيها جماعة “انصار الشريعة” توسّعت وانتشرت في ليبيا بشكل يكاد يخرج عن السّيطرة، الأمر الذي يهدد ليبيا والدول المجاورة لها بمزيد من المخاطر ويجعلها عرضة للاضطرابات في المرحلة المقبلة. وأضاف في لقاء صحفي عقده في مقر البنتاغون ليلة الأربعاء إلى الخميس وخصصه للوضع الأمني في القارة الإفريقية، أن “الحكومة الليبية قامت أخيرا بتغيير رئيس الوزراء كون الهيئات والمؤسسات الليبية في كافة أرجاء البلاد ضعيفة جدا”.

وبخصوص تدريب الجيش الليبي، قال الجنرال رودريغيز أن الاتراك والإيطاليين فقط هم من بدأوا في عمليات التدريب، مضيفا أنه من المبكّر جدا الان تحديد فعالية عمليات تدريب لقوات الأمن الليبي. وتنص مهام القوة متعددة الجنسيات في ليبيا والتي تضم كلا من تركيا وإيطاليا وبريطانيا والولايات المتحدة والمغرب على تدريب القوة الأمنية الليبية. وقال قائد قوة “أفريكوم” أن الطرق التي تربط مابين شمال مالي وجنوب غرب ليبيا تعد وسيلة لتهريب الأسلحة والذخيرة والعتاد والمتفجرات، ما يشكل تحديا كبيرا جدا لكافة الدول في المنطقة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*