حزب الله : مجزرة الشجاعية في غزة هي استكمال للنهج الإجرامي العنصري الصهيوني

huzbullah flag

تعليقاً على المجزرة المروّعة التي ارتكبتها قوات الاحتلال الصهيوني في حي الشجاعية، واستمرار العدوان على قطاع غزة، أصدر حزب الله البيان التالي:

مجزرة بشعة جديدة ارتكبتها قوات الاحتلال الصهيوني في حي الشجاعية شمال قطاع غزة، راح ضحيتها عشرات الشهداء ومئات الجرحى، وذلك في سياق العدوان الدموي الغاشم على القطاع والذي امتد على عدة أيام.

والأسوأ في سلوك العدو المدان هو منع الطواقم الطبية من دخول الحي لإنقاذ الجرحى وإجلاء أجساد الضحايا، في إجراء يزيد من فظاعة المجزرة، ويكشف عن حجم الحقد الذي يعتمل في نفوس هؤلاء المجرمين الصهاينة.

إن هذه المجزرة المروّعة التي لم تفرّق بين كبير ولا صغير، ولا بين طفل وامرأة، هي استكمال للنهج الإجرامي العنصري الصهيوني الذي ارتكب جرائم الإبادة الجماعية ولا يزال، والذي أقام كيانه الغاصب على أشلاء الضحايا الأبرياء، وما يزال يتوسع في الأرض ويستهدف المقدسات ويحصد بإجرامه أبناء الشعب الفلسطيني والشعوب المحيطة بلا أي رادع.

وتحصل كل هذه الجرائم الفظيعة في ظل صمت مجرم من القوى الدولية والأنظمة العربية، لا بل وسط تواطؤ كامل وتبرير خطير لكل ما يرتكبه الصهاينة، مما يذكرنا بالتواطؤ الدولي والعربي الذي حصل على المقاومة في لبنان في حرب تموز 2006، وهذا ما يجعل مسؤولية هذه الارتكابات تقع على المنظمات الدولية والدول الكبرى والأنظمة العربية المشاركة في الحرب الشاملة على قطاع غزة وأهله.

إن حزب الله، إذ يعبر عن إدانته الشديدة لهذه المجزرة البشعة، ولكل ما يرتكبه العدو الصهيوني من جرائم في قطاع غزة وفي فلسطين، فإنه يدعو إلى أوسع حملة تضامن مع الصامدين الصابرين المظلومين من أبناء غزة الشامخة، ويعبر أيضاً عن ثقته بصلاحية المقاومة وعزمها وارادتها وقدرتها على صنع الانتصار والذي أكدته ايضاً المواجهات البطولية التي خاضها مجاهدوها مع قوات النخبة الاسرائيلية والتي كات لها نتائج باهرة مما يؤشر مبكراً على نتائج هذه المعركة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*