حمادة: السفير السوري اسرائيلي!

شهدت جلسة الحكومة امس سجالاً حاداً بين الوزراء على خلفية تعيين سفير للبنان في دمشق اذ بدا الخلاف بحسب ما اشارت صحيفة “الاخبار” عند طلب وزير الاعلام ملحم رياشي “عدم تقديم السفير أوراق اعتماده للرئيس السوري”، وفقاً لمصادر وزارية، فأجابه الوزير مروان حمادة بأنه “تحدث الى الرئيس الحريري في الموضوع نفسه، لكنه قال إن المرسوم وقّع وانتهى الأمر”.

وأضاف وفق ما اشارت مصادر وزارية: “نحن في غنى عن هذا الأمر، موقفنا من النظام السوري معروف، لا يحتاج إلى أن نتحدث عنه”. وهو ما أدى الى مداخلة من الوزير علي قانصوه تعقيباً على كلام حمادة قائلاً: “مش محرزة نعمل مشكل. هناك سفير سوري في لبنان”، فردّ حمادة “يا ريتو ما كان”، ليسأله قانصوه مجدداً: “شو هو إسرائيلي؟”.

وتابعت الصحيفة ان حمادة وللمفاجأة أجابه: “نعم إسرائيلي”. ونشبت سجالات حادة بين الوزراء على خلفية هذا الموضوع، فيما تناوب عدد من الوزراء على الكلام، منهم الوزيران محمد فنيش وعلي حسن خليل، مؤكدين أن “العلاقات مع سوريا قائمة وهناك سفير سوري في لبنان، ولا شي يبرر طلب الوزير رياشي”، بينما التزم وزراء تيار المستقبل الصمت. وتمنى الوزير طلال أرسلان “وضع الموضوع خارج النقاش ما دام صدر مرسوم عن مجلس الوزراء”. واللافت أن القوات اللبنانية قررت افتعال مشكلة على قرار إرسال السفير سعد زخيا للالتحاق بمكان عمله في دمشق، فيما كانت قد التزمت الصمت عندما أصدر مجلس الوزراء قرار تعيينه في تموز الفائت، من ضمن التشكيلات الدبلوماسية، التي كانت لها فيها حصة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*