دقائق عسكرية: تفاصيل حول أسقاط الطائرة الأمريكية دون طيار فى اجواء اللاذقية

usa-syria-drone1

موقع إنباء الإخباري ـ
القاهرة ـ محمد منصور:
الصور المتوفرة من التسجيلات التي تم بثها عقب سقوط الطائرة بدون طيار في أجواء مدينة اللاذقية الساحلية السورية تشير إلى أن الطائرة التي تم إسقاطها هي طائرة أمريكية الصنع بدون طيار من نوع “بريديتور”، وبالتحديد النسخة المسلحة منها “MQ1”.

usa-syria-drone2
الصورة الأولى توضح جزءاً من محرّك مصنّع من شركة “روتكس” الأمريكية. وحسب ما هو متوفر فإن طائرة البريديتور تحمل محركاً من إنتاج هذه الشركة واسمه ” Rotax 914″  على عكس طائرة “جراي إيجل” التي تحمل محركاً من إنتاج شركة “Thielert”  الألمانية، وبالتالي هذا يجعل الكفة راجحة بأن الطائرة التي تم إسقاطها هي بريديتور
الصورة الثانية توضح جزءاً آخر من حطام الطائرة دون طيار الأمريكية “بريديتور” ويظهر فيها بيانات الطائرة والشركة المصنعة “General Atomics Aeronautical Systems”.
بالنسبة لنوع الصاروخ الذي أصاب الطائرة الأمريكية الصنع “بريديتور أم كيو1” في أجواء اللاذقية – حسب الصورة الوحيدة المتوفرة لحطام هذا الصاروخ و التى يظهر فيها الجزء الخاص بمحرك الدفع “صورة1” ـ فإن الصاروخ المستخدم في عملية الإسقاط هو الصاروخ “V-601” الخاص بالنسخة المحدثة من نظام الدفاع الجوي متوسط المدى “سام 3” المسماة “بيتشورا تو أم” – سبق وظهرت النسخة المحدثة ذاتية الحركة المحملة على عربة “MZKT-8022” من هذه المنظومة في مناورات الدفاع الجوي السوري عام 2012 “صورة3″، و إن كان الرادار الذى ظهر في هذه المناورات هو النسخة القياسية SNR-125 Low Blow” “صورة4″و ليست المحدثة “SNR-125M-2M”. لكن وجود المنظومة المحدثة يؤكد التحديث الكامل لعدد كبير من بطاريات هذه المنظومة. نظرياً وعملياً تستطيع المنظومة المحدثة التعامل بكفاءة وسهولة مع هدف جوي مقطعه الراداري صغير “ولها سوابق في هذا في صربيا” خصوصاً وأن التحديث زوّد الرادار الرئيسي للمنظومة بنظام للرصد البصري موزع على قناتين حرارية وتلفزيونية يستطيع رصد الأهداف من مدى 60 كيلومتر نهاراً و30 كيلومتر ليلاً وإمكانية رصد الأهداف منخفضة الارتفاع حتى 350 متر ويستطيع أيضاً رصد الأهداف ذات المقطع الراداري الضئيل حتى “0.1 م2”.

usa-syria-drone3

جدير بالذكر أنه في تشرين الأول/ أكتوبر عام 2013 أغارت إسرائيل على موقع لهذه المنظومة في منطقة صنوبر جبلة في اللاذقية “صورة 2″، كما اشتبكت بطارية من هذه المنظومة مع الطائرات الإسرائيلية التي أغارت على دمشق في كانون الأول/ ديسمبر 2014.

usa-syria-drone4
و بعد أن تم تحديد نوع الطائرة التي تم اسقاطها في اللاذقية والصاروخ الذي أسقطها، يبقى أهم سؤال من الممكن طرحه في هذا الصدد: ما الذي كانت تفعله هذه الطائرة في هذه المنطقة البعيدة تماما عن القوس العملياتي للتحالف ضد داعش في الشمال والشمال الشرقي؟
تركيا تمتلك البريديتور وكذلك الامارات والولايات المتحدة. والإعلان الأمريكى عن فقدان طائرة بدون طيار في الأجواء السورية قد يحسم إشكالية هوية الطائرة. لكن بغض النظر عن الموجه لهذه الطائرة فإن هدفه المباشر كان الجيش السوري، وربما كانت الخطة مشابهه للخطة الفاشلة التى بدأت بهروب الميج السورية إلى الأردن وانتهت بسقوط الفانتوم التركية. وإن كانت احتمالية فقدان الأطقم الأمريكية السيطرة عليها فنياً واردة، ما أدى إلى ابتعادها عن منطقة العمليات العسكرية للتحالف ودخولها إلى أجواء اللاذقية. وهذه الاحتمالية ضعيفة ويحسمها الرصد السوري للمكان المحدد لانطلاق هذه الطائرة.

2 تعليقان

  1. شكراً على إعادة النشر
    إدارة موقع إنباء الإخباري

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*