رسالة من الإمام الخامنئي إلى الرئيس الأسد


تسلم الرئيس السوري بشار الأسد رسالة من سماحة آية الله العظمى الإمام السيد علي الخامنئي نقلها إليه اللواء محمد باقري رئيس هيئة الأركان العامة في القوات المسلحة الإيرانية، هنأه فيها بالانتصارات التي تتحقق ضد الإرهاب في سوريا.

بدوره، حمّل الرئيس الأسد باقري شكره وتحياته للإمام الخامنئي، مؤكداً على أن الشعب الإيراني والقوات المسلحة الإيرانية شريك رئيسي في هذه الانتصارات.

وتناول اللقاء مع اللواء باقري والوفد المرافق له المراحل المتقدمة التي وصلت إليها العلاقات الأخوية بين سوريا وإيران في المجالات كافة وعلى رأسها التعاون العسكري الذي شهد تطورا نوعيا خلال الحرب التي تخوضها سوريا وحلفاؤها وفي مقدمتهم إيران ضد الإرهاب.

وأكد الرئيس الأسد أن النجاح في القضاء على الإرهاب في سوريا يشكل ضربة قاسية ضد المشاريع الغربية المرسومة للمنطقة وهو ما يفسر استمرار بعض الدول في دعم المجموعات الإرهابية في سوريا بشكل خاص وفي المنطقة عموما.

من جانبه أكد اللواء باقري أن الهدف من هذه الزيارة هو وضع استراتيجية مشتركة حول مواصلة التنسيق والتعاون على المستوى العسكري في المرحلة المقبلة بعد الإنجازات الكبيرة التي تحققت على صعيد دحر الإرهاب، مشددا على عزم بلاده مواصلة دعم سوريا شعبا وقيادة حتى استعادة الأمن والأمان إليها وتقديم ما يمكنها من مساعدة في إعادة إعمار ما دمره الإرهاب.

حضر اللقاء العماد علي عبد الله أيوب رئيس هيئة الأركان العامة في الجيش والقوات المسلحة السورية.‎

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*