رعد: إذا كان تشكيل الحكومة مرتبطاً بإسقاط معادلة الجيش والشعب والمقاومة فلينتظروا الحكومة طويلاً

 

لفت رئيس كتلة الوفاء للمقاومة النائب محمد رعد الى “أن رئيس الحكومة السابق وبشخطة قلم تخلى عن 850 كلم2 من المياه الإقليمية، حتى لا يدخل في مشكلة مع الاسرائيليين، والآن الإسرائيليون يعتبرون أن من حقهم ان يقتربوا من تلك الحدود”.

وقال “ما أسهل أن يتنازل بعض هؤلاء عن السيادة والكرامة والاستقلال الوطني، ويزايدون عليك أنت الذي تقدم دمك وروحك ودماء أعز أبنائك وإخوانك، من أجل أن تحفظ أرض الوطن وتدافع عنها، وأن تحفظ كرامة اللبنانيين، جميعا على اختلاف فئاتهم وطوائفهم ومذاهبهم ومناطقهم”.

ورأى رعد، في خلال احتفال تأبيني في بلدة يحمر في البقاع الغربي أنه “حين عجزت جيوش أنظمتهم أن تتصدى للعدو وتهزمه، فإن المقاومة فضحتهم وفضحت عجزهم وخطيئتهم وقصورهم، ولذلك حقدوا على هذه المقاومة”.

وتابع رعد “إذا كان تشكيل الحكومة مرتبطا بإسقاط معادلة الجيش والشعب والمقاومة فلينتظروا الحكومة طويلا، وإذا خرجت هذه المعادلة من أي بيان وزاري لأي حكومة مقبلة يراد تشكيلها فماذا يبقى من لبنان، وماذا يبقى من الوحدة الوطنية في لبنان، وماذا يبقى من البيان الوزاري لتلك الحكومة التي يراد لها أن تتشكل، فليعزفوا على غير هذا الوتر وليعيدوا النظر في حساباتهم وفي رهاناتهم، ونحن نريد معهم على رغم نظرتنا إليهم، نريد معهم تشكيل حكومة جامعة تتمثل فيها المكونات السياسية في لبنان، بأحجامها التمثيلية في المجلس النيابي عسى الله أن يلهمه التسديد، في لحظة نحتاج فيها في هذا الوطن إلى تلك اللحظة، لنحفظ استقراره ولنعبر إلى شاطئ الأمان، في مواجهة الأعاصير والرياح التي تحوطنا في هذه المنطقة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*