رعد: كل القوى السياسية ترغب بالحفاظ على أمن واستقرار لبنان

 

أكد رئيس كتلة “الوفاء للمقاومة” النائب محمد رعد ان لا احد من القوى السياسية في لبنان يرغب في ان يكون هناك فوضى في البلد لان العدو الاسرائيلي في جوارنا دائما يحاول ان يزرع الفتن وان يدفع البلاد نحو الازمات الداخلية والحروب. وتابع “لكن نتيجة حرص اللبنانيين مجتمعين على استقرارهم الداخلي ونتيجة وجود مقاومة في هذا الشعب اللبناني العظيم وهذه المقاومة باتت على المستوى اللبناني هي القادرة على منع العدو من ان يعبث باستقرارنا وامننا”.

وقال رعد في حفل افطار اقيم غروب الاحد في بلدة جباع الجنوبية إن “المنطقة بفعل وعي المقاومين من ابنائها ولبنان بفعل وعي اللبنانيين الذين جربوا مرارات الحرب الداخلية وعرفوا جدوى المقاومة وأهميتها والتزام خيارها وتبنيه هذا الامر يسهل ان تكون المنطقة في اتجاه تثبيت ارداة أهلنا الشرفاء والخروج معهم من انجاز الى انجاز”، ولفت الى ان “اننا على المستوى الداخلي عبرنا أزمة قانون الانتخاب ونأمل ان ينقل البلد من حال الى حال”.

ورأى رعد انه “يجب ان نمهل بعضنا بعضا الوقت الكافي كي نستطيع ان نتبادل الثقة من أجل ان نبني بلدنا الذي يعبر عن تطلعاتنا جميعا خاصة في ظل هذا المحيط الذي في كل دولة من دول توجد أزمة”، واضاف “لبنان راية للاستقرار والامن في كل المنطقة وهذا الاستقرار نعمة كبرى ولا احد يعرف قيمته الا من عانى وعاش ازمة الحروب الداخلية”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*