زعيم حركة ’انصار الله في اليمن في ذكرى المولد النبوي: العدو صنع القوى التكفيرية لاستنزاف الامة والهائها

YEMEN-ABDELMAALEK-ALHOUTHI

دعا زعيم حركة “أنصار الله” في اليمن السيد عبد الملك الحوثي في ذكرى احياء المولد النبوي الشريف في حديقة “21 سبتمبر” الى اصطفاف شعبي ورسمي لمواجهة قوى الاجرام التي تمثل ذراعاً للقوى الاجنبية، مؤكداً على التحرك الثوري لمكافحة الفساد وفرض الشراكة والتعاون مع الجيش.
السيد الحوثي ركّز في خطبته في محضر الآلاف ممن احتشدوا لإحياء المولد النبوي الشريف، حيث حضر شخصياً وألقى خطابه مباشرةً أمام الجمهور، ان الشعب اليمني لن يثنيه أي شيء عن احياء هذه الذكرى، معتبراً انها “مناسبة للوحدة بين الأمة والإسلام في مبادئه وتعاليمه هو رحمة للعالمين”.
واذ رفض زعيم حركة “أنصار الله” في اليمن تقسيم البلد وشرذمته، دعا الى حل قضية الجنوب، كما دعا كل القوى السياسية اليمنية الى الحفاظ على الامن والاستقرار، وكل شعوب امتنا الى التوحد والتعاون لمواجهة الاخطار والتحديات.
وفي معرض كلامه عن الحرية والكرامة، دان السيد الحوثي ما يرتكبه النظام في البحرين بحق الشعب البحريني المظلوم، لافتاً الى ان “شعوبنا الاسلامية اليوم أكثر تطلعاً إلى الحرية والكرامة”. مشددا على ان “العدو يتدخل في شؤون شعوبنا ونحن علينا كمسلمين أن نستفيد من مبادئ الاسلام وقيمه”.
ورأى ان البشرية بحاجة الى الاخلاقيات الى جانب التقدم المادي، مشدداً على ان المسلمين مقصرون في تقسيم ساحتهم الداخلية ما فتح البوابات السياسية للحكومات الجائرة ليلج منها العدو الى داخل الامة لضربها والتدخل في شؤونها.
وأعرب عن أسفه حيال ان العدو بات هو المتحكم بالقرار السياسي في شؤون الشعوب الاسلامية، وقال: “العدو صنع القوى التكفيرية ليستفاد منها في استنزاف الامة والهائها عن عدوها الحقيقي “اسرائيل” واميركا”.
تجدر الإشارة إلى أن المهرجان أقيم في وقت واحد في صعدة وصنعاء، حيث استمع الجمهور في صنعاء إلى خطاب السيد الحوثي عبر شاشة عملاقة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*