شمخاني: وجود قوات أميركية على الأراضي السورية هدفه دعم الإرهاب والفوضى

أكد أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني علي شمخاني، السبت، أن الارهابيين في سوريا والعراق أداة لتنفيذ سياسات اميركا في المنطقة، وأن وجود قوات أميركية على الأراضي السورية يهدف لدعم الارهاب والفوضى في هذا البلد.وفي حديث لصحيفة “كومرسانت” الروسية، قال شمخاني إن الحكومة السورية وهي الجهة الوحيدة المخولة إعطاء الاذن بوجود عسكريين أجانب على أراضيها، وسوريا لا ترغب بوجود القوات الأميركية وترفض ذلك وتعتبره عدوانا على سيادتها.
واستغرب شمخاني كيف تكون الزيارة الخارجية الاولى للرئيس الاميركي دونالد ترامب الى السعودية وهي الدولة التي كانت سببا في أحداث 11 ايلول عام 2000 وإنتاج الارهاب في المنطقة مشيرا إلى أن الاتهامات التي وجهها ترامب لإيران بخصوص الإرهاب لا أساس لها وهي اتهامات مضحكة وغير منطقية لأن الإرهابيين في سورية والعراق هم أدوات لتنفيذ السياسة الأميركية فيما التحالف الوحيد الموجود لمكافحة الإرهاب في المنطقة هو التحالف المتمثل بإيران وسورية وروسيا والعراق.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*