صناعة روبوت السيارة الطائرة بيد الباحثين الإيرانيين

تمکن عدد من الطلاب والمتخصصین في جامعة شریف الصناعیة من تصمیم و صناعة روبوت متحول ذي غرضین یمکنها السیر علی الأرض علی غرار السیارة أو تطیر  في المسافات الجویة إثر تغیر شاکلتها .

وهذا الروبوت لیس له نموذج أجنبي ومن قدراته یمکن الإشارة إلی تنفیذ مهمات التصویر وتسجیل المعلومات ونقل السلع.

وتأهل الفریق المصنع للروبوت في المسابقات الدولیة للإبتکارات المستقبلیة لصناعة السیارات في فرنسا إلی مرحلة النهائي في المنافسات ضمن 24 فریقا من إجمالی 1700فریق مشارك من 800 جامعة.

وقال أحد الباحثین ان المنافسین في أمیرکا وروسیا وفرنسا وألمانیا وبریطانیا وسلوفاکیا یعکفون حالیا علی تطویر نموذج تجریبي من السیارات الطائرة قائلا انهم اختبروا نسخة بدون طیار وفي المرحلة التالیة یقومون بصناعة دراجة ناریة طائرة أو نسخة  الروبوت  المأهولة ولیس لها نموذج أجنبي ویمکن تسمیته أول دراجه ناریة طائرة محولة في العالم.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*