ظريف: اوباما "مسؤول" عن احترام الاتفاق حول النووي الايراني

alalam_635647384204996410_25f_4x3.jpg

حذر وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف الاربعاء من ان ايران “ستحمل الرئيس والحكومة الاميركيين مسؤولية” احترام الولايات المتحدة لاتفاق نهائي حول النووي بغض النظر عن الحق الذي حصل عليه الكونغرس لمراقبته.

وقال ظريف للصحافيين في لشبونة “ان الحكومة الاميركية ملزمة تطبيق الاتفاقات الدولية التي تبرمها”، مضيفا “سنحمل اميركا حكومة ورئيسا مسؤولية” تطبيق المعاهدات الموقعة.

واوضح الوزير ان بلاده ستدرس اقتراح قانون مجلس الشيوخ “لمعرفة ما اذا سيؤثر على قدرة الرئيس” باراك اوباما “على الوفاء بتعهداته”.

وتبنت لجنة الشؤون الخارجية في مجلس الشيوخ الاميركي الثلاثاء مشروع قانون يمنح الكونغرس حق مراقبة الاتفاق النهائي حول النووي في حال التوصل اليه. والبيت الابيض الذي كان مترددا في البداية قدم دعمه لهذا النص.

وبشأن قرار روسيا تسليم طهران صواريخ ارض-جو “فلن يؤثر على المفاوضات” حول النووي كما قال ظريف ردا على اسئلة صحافيين في ختام لقاء مع نظيره البرتغالي روي ماشيتي.

وقال “اتخذت موسكو القرار الصائب ابرمنا عقدا مع روسيا وهو شرعي تماما”.

وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اعلن الاثنين رفع الحظر عن تسليم ايران صواريخ اس-300.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*