ظريف: صواريخ ايران غير قابلة للتفاوض .. وبلادنا اكثر الاماكن اماناً للاستثمار


أكد وزیر الخارجیة الإیراني محمد جواد ظریف بأن الصواریخ الإیرانیة غیر قابلة للتفاوض، ولم تكن أبدًا موضوعًا للبحث والنقاش مع الأطراف الأخرى.

ظريف يعتبر أن صواريخ إيران غير قابلة للتفاوض

ظريف يعتبر أن صواريخ إيران غير قابلة للتفاوض

وفی حوار أجرته معه القناة الأولى فی التلفزیون الإیرانی أشار ظریف الى شراء بعض دول المنطقة أسلحة امیركیة بمئات ملیارات الدولارات لقتل الشعب الیمنی حيث تحولت المنطقة الى مستودع للبارود، مشيرًا الى أنه “من حقنا ان تكون لنا امكانیاتنا الدفاعیة وأن لا نسمح لأحد بالتدخل فيها”، وفي هذا السياق شدّد قائلاً “قضیة صواریخنا لم تكن محل تفاوض في أي وقت من الأوقات”.

وأكد ظريف أن إیران لم ولا تسعى للعدوان على أحد ابدًا و”لقد اردنا دوما انهاء المواجهات فی الیمن وسوریا والعراق”.

وفي سياق آخر، صرح وزیر الخارجیة الإیرانی بأن السعودیة والامارات هما الدولتان اللتان اعترفتا بطالبان رسمیًا وبدعمهما للمتطرفیبن في الیمن وسوریا والعراق و”هذه هي أخطاؤهم واخطاء امیركا الاستراتیجیة فی المنطقة”.

كذلك، اعتبر قدرة ایران بأنها نابعة من انتخابها الصائب تجاه قضایا المنطقة حیث “كانت الى جانب شعوبها ولم تتدخل في شؤونها”.

وفي الإطار نفسه، لفت ظریف الى أن قوى المقاومة هي التی تتصدى لـ”داعش” مؤكدًا أن الذي منع دمشق وأربیل وبغداد من السقوط هو الشعب العراقي والشعب السوري والمقاومة.

وأكد بان الجیش والحرس الثوري هما من صلب الشعب، معتبرًا حقد الاستكبار تجاه الحرس لأن الأخير بجهوده الاستشاریة فی محور المقاومة یحبط مخططاتهم وسیاساتهم التخریبیة في المنطقة.

 كما ولفت وزیر الخارجیة الإیراني الى أن الأسواق المالیة والاقتصادیة العالمیة لم تهتم كثیرًا خلال الاشهر الاخیرة بتبجحات امیركا واضاف، انه ومنذ بدء عهد ترامب فان الحجم الاكبر من الاستثمارات والاتفاقیات جرت من قبل شركاء ایران.

وختم قائلاً “ان المراكز الاقتصادیة العالمیة توصلت الى هذه النتیجة وهي أن سیاسات إیران أكثر عقلانیة ویقارنون لهجتها ازاء لهجة ترامب ویصلون الى هذه النتیجة وهي انه: لو كان هنالك مكان آمن للاستثمارات فهو فی ایران”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*