عقار جديد للإعدام لم يشتخدم من قبل

أعدمت سلطات فلوريدا رجلا أدين بارتكاب جريمة قتل بسبب العنصرية، باستخدام دواء جديد لم يستخدم من قبل في هذه الأغراض.

ويشار إلى أن السلطات أعدمت، اليوم الجمعة، فان مارك أساي، البالغ من العمر 53 عاما، ليصبح أول شخصاً يعدم لإدانته بارتكاب جرائم بسبب العنصرية.

ووفقا لوكالة “اسوشيتد برس”، نفذ الإعدام عن طريق الحقن المميت بعقار لم يستخدم من قبل في أي إعدام بالولايات المتحدة.

وقد استخدمت السلطات عقار “إثوميديت” لتنفيذ حكم الإعدام بدلاً من عقار “ميدازولام”، الذي أصبح من الصعب الحصول عليه من الشركات، لأن العديد من شركات الأدوية ترفض تزويد السلطات بالدواء لتنفيذ أحكام الإعدام.

وعلى الرغم من أن المحكمة العليا لولاية فلوريدا كانت قد وافقت على استخدام عقار “إيثوميديت” لتنفيذ أحكام الإعدام، إلا أن العديد من المراقبين انتقدوا هذا التصرف لأنه لم يتم اختبار العقار للاستخدام بهذا المجال.

هذا وتحولت الولاية إلى استخدام عقار “ميدازولام” كمادة للتخدير في عام 2013 عندما توقف بعض مصنعي العقار عن توفير العقاقير التي كانت تستخدم في السابق لتنفيذ الإعدام، وقالت إدارة السجون إن “عقار ميدازولام استخدم في 11 حالة حقن مميتة”.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*