«عميد المطبّعين» مع العدو يُطرَد من مكتبة تونس

 

طرد ناشطون تونسيون العميد السابق لكلية الآداب في منوبة، الحبيب الكزدغلي، الذي كان يستعد لتنظيم معرض صور تطبيعي في المكتبة العامة في تونس.

الناشطون ومعهم عدد من الباحثين والعاملين في المكتبة الوطنية في تونس منعوا تنظيم معرض حول ما يُعرَف بالهولوكوست في المكتبة، كما أجبروا الكزدغلي ومديرة المكتبة رجاء بن سلامة على الفرار وسط حضور أمني لافت.

وقالت عضو الهيئة التونسية لمناهضة التطبيع والصهيونية كوثر الشابي إن القائم على المعرض التطبيعي معروفٌ بـ «عميد المطبّعين»، مشيرةً إلى أن إقامة معرض تطبيعي يعدّ خطوة استفزازية في ظل ما تتعرض له القدس من تهويد.

وروت الشابي كيف أفشل الناشطون خطوة إقامة المعرض التطبيعي، ولفتت إلى أنّ تجريم التطبيع سيمرّر في مجلس نواب الشعب. كما أكّدت الشابي أن كل يوم تصحو تونس على شكل جديد من أشكال التطبيع، مشددةً على أنه عوضاً عن تكريم الشهيد الفلسطيني محمد الزواري في ذكرى اغتياله السنوية بصفاقس يريدون تنظيم معرض حول «الهولوكوست».

«عميد المطبّعين» مع العدو يُطرَد من مكتبة تونس
Reviewed by on
.
طرد ناشطون تونسيون العميد السابق لكلية الآداب في منوبة، الحبيب الكزدغلي، الذي كان يستعد لتنظيم معرض صور تطبيعي في المكتبة العامة في تونس. الناشطون ومعهم عدد من
طرد ناشطون تونسيون العميد السابق لكلية الآداب في منوبة، الحبيب الكزدغلي، الذي كان يستعد لتنظيم معرض صور تطبيعي في المكتبة العامة في تونس. الناشطون ومعهم عدد من
Rating:

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*