غاتيلوف: روسيا تعمل بجدية لضمان الهدنة في سوريا

أكد نائب وزير الخارجية الروسي غينادي غاتيلوف أن روسيا تبذل كل الجهود الضرورية لضمان بقاء الهدنة في سوريا.
ولدى وصوله إلى جنيف، مساء أمس الاثنين، قال غاتيلوف “كل ما علينا فعله بصفتنا جهة ضامنة (للهدنة)، نفعله بدقة كبيرة”.
وأكد غاتيلوف استعداد الدبلوماسيين الروس للبقاء في جنيف حتى نهاية الجولة الراهنة من المفاوضات السورية ولقاء جميع أطرافها،مضيفا “الحديث عن نتائج “جنيف-5” سابق لأوانه.
من جانبه قال سيرغي فيرشينين، رئيس قسم الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في الخارجية الروسية، الذي وصل إلى جنيف مع غاتيلوف، إن اللقاء القادم في العاصمة الكازاخستانية أستانا، حيث تتم مناقشة المسائل المتعلقة بالهدنة، سيجري في 3-4 مايو/أيار المقبل.
وردا على سؤال عما إذا أكد طرف من الأطراف مشاركته في هذا اللقاء، قال الدبلوماسي إنه من المبكر الحديث عن ذلك وعن ماهية الوثائق التي قد يتم تبنيها في أستانا.
ومن المتوقع أن يجري غاتيلوف، اليوم الثلاثاء، لقاءات مع الأطراف المشاركة في المفاوضات، وتحديدا مع وفد الحكومة السورية وممثلي “منصة موسكو”. أما يوم الأربعاء فمن المخطط أن يلتقي الدبلوماسي الروسي “وفد الهيئة العليا للمفاوضات” السورية المعارضة المنبثقة عن الرياض.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.