غارات شرعتها الامم المتحدة ضد الانسانية في اليمن

 

يواصل طيران العدوان السعودي الامريكي الصهيوني الغاشم جرائمه البشعة بحق اليمن ارضاً وشعباً في ظل الصمت الدولي المخزي، حيث اعتبر السياسيون في اليمن، أن هذه الغارات التي تنتهك قوانين حقوق الانسان في اليمن مشرعة من قبل المنظمات الدولية وعلى رأسهم الامم المتحدة بالضوء الاخضر الامريكي الاسرائيلي.

وارتكب طيران العدوان السعودي الأمريكي في الساعة الأولى من فجر يوم أمس الأحد جريمة جديدة بمحافظة صعدة شمالي اليمن باستهدافه تجمعا للمواطنين المسالمين في مديرية شدا الحدودية.

وبحسب المصادر الرسمية المحلية في المحافظة، ان هذه الغارة اسفرت الى  أكثر من 25 شهيداً وجريح واحد لاستهداف طيران العدوان تجمعا للمواطنين في سوق المشنق أثناء عملية التسوق التي يقبل عليها أبناء المنطقة بكثافة قبل عيد الفطر المبارك.

سقط عدد من الجرحى، فجر اليوم الإثنين، جراء غارة جوية لطيران العدوان السعودي الأمريكي استهدفت مدينة ذمار، كما أن عددا من المسافرين أصيبوا بجروح جراء غارة لطيران العدوان استهدفت الخط العام بمنطقة فلاك في المدينة.

وكشفت إحصائية مدنية مستقلة أن عدد الضحايا المدنيين جراء العدوان السعودي الأمريكي على اليمن خلال 800 يوم من العدوان قد بلغ 33,395 ما بين شهيد وجريح.

وأكدت إحصائية نشرها المركز القانوني للحقوق والتنمية، أن عدد الشهداء من الأطفال بلغ 2,689 طفلًا، ومن النساء 1,942 امرأة، وبلغ عدد الشهداء من الرجال 7,943 رجلًا، وجميعهم من المدنيين.

وذكر المركز أن عدد الجرحى الموثقين لدية بلغ 20,820، بينهم 2,541 طفلا، و2,115 امرأة، و 16,164 رجلًا، فيما بلغ عدد النازحين أكثر من اثنين مليون وخمسمائة ألف نازح.
المصدر

الأخبار المتعلقة

Source link

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*