غياب الملك سلمان عن قمة العشرين تثير شكوكا وتكهنات كثيرة

توقف الكثيرون باهتمام شديد عند التصريح الصحافي المقتضب الذي ادلى به المتحدث باسم الحكومة الالمانية شتيفن زايبرت ، واعلن فيه ان العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز لن يحضر قمة مجموعة العشرين التي ستعقد في مدينة هامبورغ يومي السابع والثامن من الشهر الحالي.

ما يثير الاستغراب أيضا ان الانباء الاولية تشير الى انه قرر ايفاد السيد محمد الجدعان، وزير المالية، لحضور هذه القمة نيابة عنه، فقد كان من المتوقع ان يتولى الأمير محمد بن سلمان هذه المهمة، ليس لانه ولي العهد، وانما لتوليه الملف الاقتصادي السعودي باعتباره صاحب رؤية 2030، ولان هذه القمة التي يحضرها 20 زعيما عالميا بما فيها زعماء روسيا وامريكا وأوروبا فرصة ذهبية للتواصل وتبادل الآراء.

لكن الغياب المفاجئ للملك سلمان عن قمة العشرين في هذه الظروف المرتبكة التي تمر بها المملكة تثير الكثير من الشكوك والتكهنات عما يحصل داخل المملكة وخاصة العائلة الحاكمة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*