فرنسا متحمسة لزياد بارود بأن يكون “رئيساً لجمهورية لبنان”

ziad - baroud

يكشف أحد زوار بكركي الدائمين أن فرنسا حرصت مؤخرا على وضع البطريرك الراعي في أجواء موقفها من الاستحقاق، وألمحت الى أنها تحبذ انتخاب الوزير السابق زياد بارود معتبرة أنه «رجل معتدل ومستقل، ويستطيع أن يكون مرشحا غير محسوب على هذا الفريق أو ذاك».

أما واشنطن، اللاعب الخارجي الأكبر، فإنها لم تحدد بعد، على الأقل من خلال اتصالاتها وتواصلها مع لبنان، هوية مرشحها للرئاسة، لا بل أن سفيرها دايفيد هيل أبلغ الرئيس بري مؤخرا أنه سيتناول هذا الموضوع في زيارته السعودية بعد زيارة الرئيس أوباما لها.

صحيفة الأنباء الكويتية

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*