قيادي في 8 آذار لـ”الأنباء”: من الخطأ ربط عودة الحريري بملف الرئاسة

 

أبدى مصدر قيادي في قوى 8 آذار “ارتياحه الشديد الى مآل الأمور على صعيد انتخاب مفتٍ جديد للجمهورية يتمتع بكل صفات الاعتدال والوطنية والعروبة، وهذا ما عكسه في خطابه عقب إعلان انتخابه مفتيا للجمهورية اللبنانية”.

وقال المصدر لـ “الأنباء” ان من الثمار الأولى لعودة الرئيس سعد الحريري الى لبنان إشرافه المباشر على انتخاب المفتي الجديد للجمهورية بهذه المواصفات بما ينعكس على المستوى السياسي إيجابيات كبيرة إسلاميا ووطنيا لأن الحريري نجح في إبقاء دار الفتوى في خط الاعتدال والانفتاح على الحوار مع المكونات الشريكة في الوطن”.

واعتبر المصدر ان الرئيس سعد الحريري عبر تدخله في الوقت المناسب جنب دار الفتوى محاولات اخذها الى مسار آخر، وظهر كرأس حربة في الحفاظ على الموقع قاطعا الطريق أمام محاولات فرض نمط من التناقض بين تيارات متعارضة داخل دار الإفتاء.

ورأى المصدر “انه من الخطأ ربط عودة الحريري بملف انتخابات رئاسة الجمهورية، لأنه يعرف كما القيادات الإسلامية ان هذا الملف أولا وأخيرا مسيحي بامتياز ما لم يبرز أي تطور على الصعيد المسيحي يصب في هذا الاتجاه فأي من الزعامات المسلمة لا يمكنها التدخل مباشرة لمصلحة تسمية شخص أو آخر، والحساسية في مقاربة هذا الموضوع إسلاميا ازدادت في ظل ما يعانيه المسيحيون في المنطقة من تهجير وتهميش، وبالتالي الحرص كبير على ان يكون الرئيس المقبل صناعة مسيحية بدرجة عالية”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*