كوريا الشمالية تتوعد الكيان الصهيوني بعقاب قاسٍ لايرحم

اصدرت كوريا الشمالية بياناً تحذيرياً هددت فيه الكيان الصهيوني، بعد تصريحات وزير حرب العدو الصهيوني أفيغدور ليبرمان التي
هاجم فيها الرئيس الكوري كيم جونغ أون.

وكان وزير حرب العدو قد وصف الرئيس الكوري الشمالي بأن سياسته تضرّ بأمن المنطقة بالكامل والاستقرار الدولي، مشيراً إلى أنه “قائد متطرف لمجتمع يتصف بالأصولية”.

وقالت الخارجية الكورية الشمالية في بيان لها “نعتبر التصريحات الإسرائيلية، تمثل تحدياً لبيونغ يانغ، ورسالتنا أننا لن نرحم من يؤذي كرامة قيادتنا وزعيمنا”.

وأضافت الخارجية “يتوجب على إسرائيل، التفكير مرتين قبل أن تتفوه بأي كلمة حول الزعيم الكوري كيم جونغ أون، وإلا فإن عقابنا قاسٍ ولن يرحم أحداً”.

كما شنّت كوريا الشمالية في بيانها هجوماً على إسرائيل بسبب امتلاكها سلاحاً نووياً، واحتلالها الأراضي الفلسطينية، وقالت إن إسرائيل هي الدولة الوحيدة بالشرق الأوسط التي تمتلك سلاحاً نووياً بشكل غير قانوني تحت رعاية الولايات المتحدة، بالتزامن مع تهجمها على البرنامج النووي الكوري الشمالي.

ووصفت الخارجية الكورية الموقف الإسرائيلي بأنه “حيلة سيئة” لصرف انتباه الرأي العام العالمي عن جرائمها وإضرارها بالسلام في الشرق الأوسط.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*