كوريا الشمالية توجه رسالة إلى العالم: العقوبات تشكل إبادة جماعية

فيما تواجه كوريا الشمالية عقوبات دولية، وجّهت بيونغ يانغ اليوم السبت رسالة الى العالم دعت فيها إلى وقف ما وصفتها بـ”العقوبات القاسية” التي اتخذت ضد البلاد، مؤكدةً أنها تشكل إبادة جماعية.وقالت بعثة كوريا الشمالية لدى الأمم المتحدة في جنيف “إنّ سلسلة العقوبات القاسية التي تقودها الولايات المتحدة والضغط على جمهورية كوريا الشعبية الديمقراطية يشكل انتهاكا معاصرا لحقوق الإنسان وإبادة جماعية”.

وفي بيان لها، أشارت البعثة إلى أنّ” نظام العقوبات يهدّد ويعرقل تمتع شعب جمهورية كوريا الشعبية الديمقراطية بحقوق الإنسان في كل القطاعات”، موضحةً أنّ” العقوبات جعلت بعض الدول -التي لا مبادئ لديها- تمنع إيصال معدات طبية وأدوية، ومن بين تلك الإمدادات ما هو موجه للأطفال والأمهات في البلاد”.

وأضافت “يجب أن ترفع كل أنواع العقوبات المنافية لحقوق الإنسان واللا إنسانية على جمهورية كوريا الشعبية الديمقراطية فوراً وبالكامل”.

يذكر أنّ كوريا الشمالية أعلنت يوم 3 أيلول/سبتمبر الماضي، أنها قامت بتجربة ناجحة لرأس مدمرة هيدروجينية، هي السادسة من نوعها، مخصصة لاستخدامها في الصواريخ البالستية العابرة للقارات، وسبق ذلك بأسبوع واحد إطلاق صاروخ باليستي حلّق فوق أراضي اليابان.

وردا على ذلك، تبنى مجلس الأمن الدولي بالإجماع قراراً يفرض عقوبات جديدة على كوريا الشمالية، تحد بدرجة كبيرة من قدرات بيونغ يانغ في مجال التصدير والاستيراد، وينص قرار المجلس رقم 2375 على فرض نظام عقوبات هي الأكثر شدة من قبل المجتمع الدولي في القرن الحادي والعشرين.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*