كيف دفعت السلطات السعودية مواطنيها للقتال في سوريا؟

أكدت منظمة القسط السعودية لحقوق الإنسان، أنها سجّلت شهاداتٍ لشباب شاركوا في اعتصامات سلمية داخل السعودية؛ ثم تم دفعهم من قبل جهات محسوبة على السلطة للخروج إلى القتال.

وكان سعوديون قد أعلنوا خلال السنوات الماضية، أن قضاة عرضوا عليهم إطلاق سراحهم من السجن في مقابل أن يذهبوا إلى الجهاد في سورية.

كما ظهر في مقاطع عدة بُثت على موقع اليوتيوب خلال السنوات الثلاث الماضية لشبان وهم في صفوف الجماعات المسلحة في سورية، وكان كثير منهم ممن شاركوا في اعتصامات في الرياض وبريدة خلال عامي 2011 و2012، واعتقلوا إثر ذلك لفترة محدودة، قبل أن يُطلق سراحهم ويتجهوا إلى سورية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*