للمرة الـ 116.. قوات الاحتلال تهدم قرية العراقيب الفلسطينية

 

هدمت جرافات معززة بقوات من الشرطة الإسرائيلية اليوم الثلاثاء قرية العراقيب بالنقب للمرة الـ 116، وذلك سعياً من “المؤسسة الإسرائيلية” لتشريد سكانها، ومصادرة أراضي القرية مسلوبة الاعتراف.

وبحسب المعلومات المتوفرة، فقد اقتحمت قوات كبيرة من الشرطة والوحدات الخاصة التابعة لوحدة “يوآب” وممثلو ما يسمى “دائرة أراضي إسرائيل”، في ساعات صباح اليوم قرية العراقيب، وهدمت منازلها المكوّنة من ألواح الصفيح.

وأفاد عزيز صياح الطوري، بأن قوات الهدم اقتحمت قرية العراقيب وهدمت بيوتها، فيما منع أفراد الشرطة السكان والأهالي التصدّي للجرافات لمنع وعرقلة الهدم، علماً أن الجرافات الإسرائيلية سبق لها وأن هدمت القرية في مطلع شهر تموز/ يوليو الماضي.

وقال أهالي العراقيب إن “الآليات والجرافات هدمت المعرشات والخيام التي تأوي العائلات وشردتهم، بحماية من الشرطة، ولم تراع الطقس الحار الذي تشهده المنطقة”.

وتواصل السلطات الإسرائيلية منذ سنوات محاولات تحريش ما تبقى من أراضي العراقيب التي تقدر مساحتها بنحو 1300 دونم في محيط القرية شمال مدينة بئر السبع، رغم أن هذه الأراضي تخضع لإجراءات تسجيل الملكية ومسألة ملكيتها لم تُحسم بعد.

يذكر أن الحكومة الإسرائيلية لا تعترف بنحو 45 قرية فلسطينية في النقب، وتستهدفها بشكل مستمر بالهدم وتشريد أهلها، بينما تشرع بشكل مستمر ببناء تجمعات استيطانية لصالح المستوطنين في النقب.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*