مدير “CIA “: كل الحق على الروس وويكيليكس!

 

مدير

 

مدير وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية مايك بومبيو

اتهم مدير وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية مايك بومبيو، روسيا وموقع “ويكيليكس” بمحاولة تقويض ديمقراطية الغرب.

ورأى المسؤول الأمني الأمريكي في كلمة له بولاية فرجينيا، أن “ويكيليكس” بمثابة مؤسسة استخباراتية غير حكومية معادية للولايات المتحدة.

وبشأن التهديدات التي تواجهها مؤسسته في هذه المرحلة، اعتبر مدير وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية أنها تتمثل في نشاطات جهات حكومية وغير حكومية تسعى إلى “تشويه” الديمقراطية، وسيادة القانون في جميع أنحاء العالم.

إقرأ المزيد


مايك بومبيو

وهذه الجهات تضم، بحسب بومبيو، “مجموعات على شاكلة ويكيليكس، المنظمة الاستخباراتية المعادية غير الحكومية، التي تجند الجواسيس، وتكافئ أناسا يسرقون أسرارا مشروعة، وتستعمل تلك المعلومات من أجل تقويض الديمقراطية. وهي بالطبع تضم الحكومة الروسية التي تعد منذ وقت طويل لاعبا أساسيا في العالم،  تنفذ تدابير فعالة على مدى عشر سنوات”.

ورأى مدير “CIA” أن تهديد تدخل “الخصم” في سير الانتخابات بالولايات المتحدة “حقيقي للغاية”، وأن “الروس من الواضح أنهم مارسوا ذلك في انتخابات 2016”.

ولم يكتف بومبيو بكل ذلك، بل زاد عليه اتهام موسكو بأنها بذلت جهودا مشابهة عام 2012، بل وعلى مدى العقود الأخيرة، حتى “في سبعينيات القرن الماضي”، مشددا على أن الروس “يمارسون ذلك منذ وقت طويل طويل”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*