مراد التقى وفدا من حزب الله وتأكيد اهمية استمرار الحوار

 

استقبل رئيس “اللقاء الوطني” الوزير السابق عبد الرحيم مراد واعضاء اللقاء اليوم، وفدا من “حزب الله” برئاسة السيد ابراهيم امين السيد، وجرى خلال اللقاء استعراض الاوضاع التي تمر بها المنطقة ولبنان.

وقال السيد، بحسب بيان لـ “اللقاء” “تم الاتفاق على استمرار اللقاءات لأن الأوضاع في المنطقة تستدعي منا المزيد من التداول والبحث من اجل إيجاد الاقتراحات المشتركة”، مضيفا “هناك احداث وتطورات موجودة في المنطقة تفرض نفسها على أي لقاء كقضية اليمن، وجرى البحث حول أهمية استمرار الحوار لما فيه مصلحة الشعب اللبناني وتحصين لبنان”.

بدوره قال مراد “تداولنا في الأوضاع العربية بشكل عام والأوضاع المحلية اللبنانية بشكل خاص، كما جرى النقاش بالقضية اليمنية الملتهبة حاليا والتي نتمنى ونتطلع ان يكون الحوار السياسي هو الخيار لحلها ووقف الحرب التدميرية والصراع العسكري، والتسريع بالحوار السياسي، كي تصل كل القوى السياسية في اليمن لحل وطني يضمن حقوقها، وبالتالي وضع نظام يحفظ وحدة اليمن وعروبته”.

وتابع “على المستوى العربي، نلاحظ أن القضية الفلسطينية وبالرغم من اهميتها هي غائبة عن الحدث العربي، واكدنا ضرورة دعمها لا سيما وان هذه القضية قد تناساها البعض ونادرا ما يتم التحدث عنها في وسائل الإعلام”.

ودعا مراد إلى “استمرار الحوار الوطني وإلى ضرورة مناقشة كل الامور، ونحن في ذكرى مرور 40 عاما على الحرب اللبنانية نقول انه قد آن الأوان لإيجاد حل جذري كي لا تتكرر هذه الحرب مرة أخرى”.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*