مرجع للجمهورية: شكوك بإمكان توافر النصاب لجلسة الإنتخابات يوم الأربعاء

 

أكدت مراجع سياسية بارزة لصحيفة “الجمهورية”، أنّ “هناك شكوكاً كبيرة في إمكان توافر النصاب لجلسة الانتخابات الرئاسية المقررة بعد غد الاربعاء، لأنّ الامور لم تنضج بعد، ولأنّ المفاوضات الجارية بين رئيس تيار “المستقبل” النائب سعد الحريري ورئيس تكتل “التغيير والاصلاح” النائب ميشال عون لم تنته بعد”.

وأشارت الى أنّ “الاسباب التي أدت الى تطيير نصاب الجلسة الاولى بعد إجراء الدورة الاولى من الاقتراع الاسبوع الماضي ما تزال قائمة”.

وكشفت هذه المراجع أنّ “الجانبين الاميركي والفرنسي أبلغا الى المراجع اللبنانية المعنية أن ليس لديهما أيّ مرشّح لرئاسة الجمهورية، وأن الجانبين السعودي والايراني اعلنا ايضاً ان ليس لديهما أيّ مرشح وانهما يريدان للبنانيين أن يتفقوا على مرشّح وسيباركان هذا الاتفاق”.

وإعتبرت المراجع ذاتها، أنّ “الربط بين الاستحقاقات في سوريا والعراق وبين الاستحاق الرئاسي اللبناني ليس منطقياً، لأنّ الازمات في هذه البلدان طويلة واذا كان لبنان سينتظر انتهاءها لإنجاز استحقاقه الرئاسي “فكَلّفنا خاطركم”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*