مسؤول بالخارجية الأميركية لعكاظ: رفض السعودية عضويتها كان صادماً

 

إعتبر مسؤول أميركي في وزارة الخارجية الأميركية لصحيفة “عكاظ” السعودية أن “قرار انسحاب المملكة من عضوية مجلس الأمن الدولي بعد قبول عضويتها للمجلس كان صدمة كبيرة لنا هنا في الخارجية الأميركية”. وقال: إن تبرير الانسحاب السعودي من عضوية المجلس له وجاهته، معربا عن أمله أن يدفع انسحاب المملكة منظومة المجلس نحو الإصلاح كما تود المملكة الوصول له بالمجلس.

واعتبر المسؤول الأميركي أن وجود المملكة في المجلس كان سوف يسهـم في إمكانيات الإصلاح الذي تسعى له والعمل في تحقيـق هذا الإصلاح. واعتبر المسؤول الأميركي أن هذا الانسحاب من عضوية مجلس الأمن هو بمثابة صرخة مدوية في وجه المجلس ربما يمكن أن تفيقه من غفوته في المستقبل القريب.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*