مسئول أمني عراقي:الأميركيون متورطون بهجوم داعش على كركوك

 

وجه رئيس اللجنة الأمنية في مجلس ناحية تازة علي موسى يادكار، اتهاماً للطيران الأمريكي الذي تقود بلاده التحالف الدولي ضد الإرهاب، بإنزال القوة “الإرهابية” التي هاجمت محافظة كركوك الجمعة الماضية، شمالي بغداد.

وأوضح يادكار “هناك توقعات بدخول عناصر من “داعش” الذين هاجموا كركوك، بإنزال جوي في منطقة جبلية متموجة خالية من القوات الأمنية بين ناحية ليلان وقضاء داقوق جنوبي المحافظة.

واتهم يادكار الطيران الأميركي بإنزال الدواعش الذين لا يمتلكون طائرات والمسيطر الجوي الوحيد على سماء العراق هو التحالف الدولي الذي تتزعمه الولايات المتحدة الأميركية.

ووفقاً للتوقعات التي ذكرها يادكار فإن عناصر “داعش” الذين أنزلوا تم نقلهم من قضاء الحويجة الذي يسيطر عليه التنظيم في جنوب غربي كركوك شمالي العاصمة العراقية بغداد.

وتلقى عناصر داعش المتسللة دعماً من الخلايا النائمة التي ظهرت في شوارع كركوك، لكن الأهالي والقوات الأمنية تصدوا لهم وتم قتل المهاجمين قبل أن يستولوا على دوائر الشرطة والعمارات السكنية التي حاولوا السيطرة عليها يومي الجمعة والسبت.

وأعلنت محافظة كركوك التي تعتبر أغنى محافظات العراق بالنفط والمتنازع عليها دستوريا بين المركز وإقليم كردستان سيطرتها التامة على الوضع ورفع حظر التجوال وعودة الدوام الرسمي في دوائرها ومدارسها، اليوم

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*