مستقبلاً الحكيم.. السيد الخامنئي: الحشد الشعبي ثروة لحاضر العراق ومستقبله

استقبل قائد الثورة الإسلامية الإمام السيد علي الخامنئي اليوم رئيس المجلس الإسلامي الأعلى في العراق السيد عمار الحكيم.

وقال السيد الخامنئي خلال اللقاء إن”أميركا لا تريد اقتلاع جذور الإرهاب من العراق وسوريا”. مشيراً إلى أنها تسعى للاحتفاظ بعدد من الإرهابيين لتحقيق مآربها المستقبلية”.

وأكدّ أن “أميركا ترفض وجود دول إسلامية قوية ومنها العراق”. محذراً من الثقة بالأميركيين و”الحذر من الانخداع بابتساماتهم”.

وأشار السيد الخامنئي إلى أن “إيران ربحت في كل مرة التزمت بقاعدة عدم الثقة بأميركا و خسرت في غير ذلك”.

وعن العراق قال السيد الخامنئي إن “الحشد الشعبي ثروة مهمة لحاضر العراق و مستقبله ويجب تقويتها”. مؤكداً أن أميركا وأعداء آخرين للعراق “قتلوا العديد من علمائه لذا يجب إيلاء العلم والجامعات الأهمية في العراق”.

وأضاف السيد الخامنئي خلال لقائه السيد عمار الحكيم “أن تحقيق الأهداف المهمة للتحالف الوطني العراقي يتحقق فقط من خلال الوحدة بين جميع الأقوام والأطياف والمذاهب في العراق”. مؤكداً أن “تطور العراق يصب في مصلحة إيران”.

وبالإشارة إلى معركة الموصل قال السيد علي خامنئي إن “إيران تبارك انتصارات الموصل”. مشيراً إلى أن “قرارات التحالف الوطني العراقي مهمة ومؤثرة على العراق والمنطقة والعالم الإسلامي”.

وأضاف السيد الخامنئي أن “أميركا كانت تراقب شحنات النفط العراقي التي تبيعها داعش دون أن تستهدفها”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*