مصريون وسوريون وليبيون يتظاهرون ضد قطر في فيينا

نظم العشرات من العرب، السبت، تظاهرة في فيينا أمام مقر إقامة أمير قطر الشيخ تميم بن حمد بن خليفة آل ثاني، نددوا خلالها بتدخل الدوحة في شؤون الدول العربية الداخلية.

ورفع المشاركون، ومعظمهم سوريون ومصريون وليبيون شعارات نددت بممارسات السلطات القطرية وتدخلها في شؤون مصر وسوريا وليبيا، وكذلك بقناة الجزيرة التابعة لها، حيث رفع المتظاهرون لافتات اتهموا فيها أمير قطر برعاية الإرهاب والمتطرفين، فيما رفع قسم منهم صورا للرئيس المصري عبد الفتاح السيسي.

وجاءت المظاهرات على هامش تسليم جائزة “أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني للتميز في مكافحة الفساد” في العاصمة النمساوية فيينا، وتوزعت فروع الجائزة بين البحث العلمي والابتكار وجائزة إبداع الشباب وأخرى لإنجاز العمر في مكافحة الفساد.

وحضر الشيخ تميم والأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون حفل توزيع الجوائز في قصر هوفبورغ في فيينا، ورفعا الستار عن تمثال اليوم العالمي لمكافحة الفساد.

وتعتبر هذه الجائزة الدولية تجمعا مهما للخبراء في ميدان مكافحة الفساد، وتمنح الجوائز تقديرا للمؤسسات والأفراد الذين يقدمون مساهمات استثنائية لمكافحة الفساد حول العالم والوقاية منه، وهي تقدم سنويا بدعم من الأمم المتحدة ومكتبها المعني بمكافحة المخدرات والجريمة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*