مفاجأة… ترامب سيلقى مصير "غارفيلد"!

تحدث المؤرخ الأميركي البارز رونالد فينمان, عن مفاجأة مفادها أن الرئيس دونالد ترامب سيجبر على الاستقالة خلال أسابيع، وفي أحسن الأحوال، فإنه لن يكمل في الرئاسة سوى 6 أشهر فقط.

ونقلت صحيفة “الإندبندنت” البريطانية عن فينمان، الذي يقوم بتدريس التاريخ بجامعة الأطلسي بفلوريدا، قوله في 19 فبراير :”إنه من المرجح أن يتحرك الكونغرس الأميركي لإقالة ترامب, أو أن يتم إجباره على تقديم استقالته خلال أسابيع”.

وتابع: “فترة رئاسة ترامب في أحسن الأحوال لن تتجاوز فترة الـ 199 يوما لرئاسة الرئيس الأميركي الأسبق جيمس غارفيلد، الذي اغتيل عام 1881”.

واستطرد فينمان “الديمقراطيون والجمهوريون على حد سواء في صدمة من سلوك ترامب ولغته غير اللائقة كلما تحدث بمكان عام أو كتب تغريدة، ومن عدم استقراره وتهوره وطيشه”.

وأشار المؤرخ الأميركي إلى أن الدليل على فشل ترامب في التصرف بمسئولية، قراره عقد اجتماع أمني حول التجربة الصاروخية الأخيرة لكوريا الشمالية بمكان عام، وعلى مسمع من الآخرين.

وكانت صحيفة “الفايننشال تايمز” البريطانية، كشفت أيضا أن هناك تحركات حتى من قبل بعض الجمهوريين، للإسراع بعزل الرئيس الأميركي دونالد ترامب، على خلفية الفوضى السائدة حاليا في البيت الأبيض، والارتباك الواضح في عمل إدارته.

وأضافت الصحيفة في تقرير لها في 19 يناير، أن عددا من السياسيين الجمهوريين تحدثوا في دهاليز مؤتمر الأمن في ميونيخ بألمانيا عن إمكانية الاستناد إلى تعديل دستوري يتعامل مع الاتهام بالتقصير للرئيس، وذلك لتسهيل عزل ترامب.

102-10

Source link

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*