مفتي الديار المصرية يدين الاعتداء على كنيسة الوراق الذي اودى بحياة ثلاثة اشخاص

warrak-church

دان مفتي الديار المصرية الدكتور شوقي علام اليوم بشدة الاعتداء الذي وقع على كنيسة (السيدة العذراء) بمنطقة الوراق بمحافظة الجيزة الليلة الماضية وأودى بحياة ثلاثة أشخاص واصابة عدد أخر.
وقال علام في بيان ان “الاعتداء على الكنائس بالهدم أو تفجيرها أو قتل من فيها أو ترويع أهلها الآمنين من الأمور المحرمة فى الشريعة الاسلامية السمحة”.
ودعا “جناحي مصر المسلمين والمسيحيين الى التكاتف والترابط ووأد الفتنة لكي يقطعوا الطريق على المغرضين الذين يسعون الى الوقيعة بين أبناء الشعب المصري الواحد” مشددا على ان “كل قطرة دم تراق تمثل خسارة فادحة للوطن”.
وكان مسلحان مجهولان قد أطلقا النار على عدد من الأشخاص أثناء خروجهم من حفل زفاف بكنيسة (السيدة العذراء) بحي الوراق الليلة الماضية مما أسفر عن مقتل ثلاثة أشخاص واصابة 18اخرين مثلما أفادت وزارة الصحة المصرية.
ونقلت وكالة أنباء الشرق الاوسط عن مسئول المركز الاعلامي الأمني بوزارة الداخلية المصرية قوله بأن شخصين ملثمين يستقلان دراجة بخارية قام أحدهما باطلاق أعيرة نارية من سلاح ناري صوب عدد من الأشخاص أمام الكنيسة مما تسبب في وفاة ثلاثة أشخاص من بينهم طفلة (8 سنوات) وسيدة ورجل.
وأوضح المسئول أن أجهزة البحث الجنائي بمديرية أمن الجيزة تكثف جهودها للوقوف على خلفيات الواقعة وضبط مرتكبيها.
من جهته دان رئيس مجلس الوزراء المصري الدكتور حازم الببلاوي حادث اطلاق النار الآثم على كنيسة السيدة العذراء واصفا اطلاق النار على مواطنين أبرياء خلال مشاركتهم في مراسم زفاف بأنه “عمل اجرامي خسيس”. وأكد الببلاوى أن “مثل تلك الأفعال النكراء لن تنجح فى التفريق بين عنصري نسيج الوطن مسلميه ومسيحييه وأن الحكومة تقف بالمرصاد لكل المحاولات البائسة واليائسة لبث بذور الفتنة بين أبناء الوطن”.
ووجه بتوفير الرعاية الطبية العاجلة للمصابين في الحادث معربا عن خالص تعازيه لأسر المتوفين.
على صعيد متصل كلف المحامي العام الأول لنيابات شمال الجيزة الكلية المستشار أحمد البقلي الليلة الماضية فريقا من محققي النيابة بسرعة الانتقال الى موقع الحادث لبدء التحقيقات.
كما بدأ محققو النيابة في اجراء المعاينة اللازمة لمسرح الأحداث للوقوف على كيفية وقوع الحادث وآثاره.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*