مقدمات نشرات الاخبار المسائية ليوم الثلاثاء 14-4-2015

tv-logos

مقدمة نشرة أخبار تلفزيون “لبنان”

بعد وقت قصير على تشييع جثمان عصام بريدي، جاء خبر وفاة الكاتب والمخرج ريمون جبارة الرئيس الأسبق لمجلس إدارة تلفزيون لبنان.

هذا ولم يكن تشييع جثمان الفنان عصام بريدي اليوم، بنقل تلفزيوني مباشر، إلا على أساس أنه مثال شباب لبنان الذين هم تحت القضاء والقدر، إضافة الى أن بريدي يمثل طموح شاب لبناني قضى قبل أن يحقق أمانيه، ككل شبابنا الذين نسال الله أن يحميهم ويعطيهم ما في خواطرهم من مشاريع لمستقبلهم.

لنا عودة الى تشييع جثمان بريدي في سياق النشرة التي نبدأها من خلاصة الأوضاع.

محليا، حوار المستقبل – حزب الله هذا المساء، تشديد على تسليم الجميع بالإستقرار الأمني وضرورات تفريج الحال السياسية.

ولقد شدد على هذا الحوار السفير السعودي علي عواض العسيري الذي زار كلا من الرئيسين بري وسلام.

وفي الخارج، حرب اليمن مستمرة، ووزير الخارجية الإيراني طرح حلا من أربع نقاط يبدأ بوقف النار، وينتهي بالحوار وتشكيل حكومة وفاقية، وسط ترقب قرار لمجلس الأمن الدولي.

وقد أشار ظريف الى استئناف الحوار النووي بعد أسبوع من الآن، في وقت عارضت الإدارة الأميركية تزويد روسيا إيران بصواريخ أس -300.

وفي سوريا، الوضع الأمني ملتهب، فيما العراق يشهد استعدادات للجيش لحرب الأنبار.

إذن المستقل وحزب الله يتحاوران مجددا.
*****************

* مقدمة نشرة أخبار تلفزيون “أن بي أن”

جلسة حوارية عاشرة في عين التينة بين حزب الله وتيار المستقبل الآن تثبت استقرارا لبنانيا لم تهزه الخطابات السياسية ولا الحملات الاعلامية.

ما بين الشكل والمضمون تكتسب جلسة الليلة اهمية لانها ستسعى لتخفيف حدة المواقف والمضي بدعم الحملات الامنية التي نشطت في تفكيك الخلايا الارهابية.

ايجابية الحوار تلاقي اجواء قضية العسكريين المخطوفين وعلمت الـNBN ان الاتصالات واللقاءات التي اجراها المدير العام للامن العام اللواء عباس ابراهيم في تركيا على مدى 3 ايام كانت مشجعة جدا وقطع خلالها مسعى التفاوض مسافة كبيرة الى حدود الخواتيم لتبقى امور متعلقة بتفاصيل تقنية، واذا مضى التفاوض وفق المسار الحالي فان ملف العسكريين المخطوفين سيشهد انفراجا في وقت قريب جدا كما افادت المصادر المطلعة للـNBN.

اليمن بقي في صدارة الاهتمامات بفعل اتجاهين، طهران قدمت خطة لاحلال السلام في اليمن تبدأ بوقف اطلاق النار وتستكمل بالحوار بادارة وسطاء خارجيين قبل تشكيل حكومة تضم جميع الاطراف اليمنية، اما الخطة الخليجية فاقرها مجلس الامن الدولي بامتناع روسيا عن التصويت ومن دون معارضة احد. القرار يفرض حظرا على وصول السلاح وعقوبات تحت الفصل السابع وتسليم السلطة، لكن الاميركيين رفعوا اولوية الحوار والروس أيدوا الحلول السياسية.

=============

* مقدمة نشرة أخبار تلفزيون “المنار”

وفي اليوم العشرين لعاصفة الوهم هروب الى الامام نحو مجلس الأمن. أراق الميدان اهل العدوان وبعد ان فشلت العطايا والهبات بحشد الجيوش وعرض العنتريات كانت الطريق الى مجلس الامن طريقا لحفظ ماء وجه السعودية وانزالها عن الشجرة اليمنية.

بعد ان احصى القريب والبعيد حجم المجازر والفظائع التي اصابت الشعب اليمني بفعل بعض الحقد القبلي ارتفع الصوت الاميركي خوفا على الحليف فنصح السعوديين للبحث عن مخرج سياسي على ما ذكرت صحيفة “وول ستريت جورنال” لكن الرد السعودي كان بلا امكانية لانصاف الحلول في الميدان لان اليمن مجتمع قبلي يحترم القوي وفق الفهم السعودي.

الصحيفة التي استعرضت واقع الحال أطلت على بدايات العدوان كاشفة حجم التنسيق الاميركي – السعودي، فسفير الرياض في واشنطن عادل الجبير وقبل اسبوع من بدء العدوان طلب من الاستخبارات الاميركية الموافقة على ضرب 100 هدف يمني فكانت الموافقة، بحسب مصادر رفيعة نقلت عنها الصحيفة، لكن يبدو ان لا موافقة اميركية ولا نية سعودية لضرب القاعدة حليف السلاح. القادم من اخبار ان تنظيم القاعدة الذي استولى على المكلة بدأ بتشغيل مرفأ المدينة تحت أعين طائرات الحلفاء.
وتحت أعين العالم كانت مشاهد المجازر التي دفعت مجلس حقوق الانسان التابع للامم المتحدة للدعوة الى التحقيق في العدد المرتفع لضحايا العدوان وجلهم من الاطفال والنساء وثقتهم كاميرات الاعلام.

كاميرا المنار عادت الى معلولا تتقفى العطر الطيب لشهداء سقطوا قبل عام وهم يوثقون اعتداء مماثلا على سوريا حمزة وحليم ومحمد سقطوا في مثل هذا اليوم شهداء لتبقى الشعلة التي حملوها تضيء الدرب وليبقى العهد والوعد ان تمضي المنار على نهجها بفضح العدوان التكفيري على الامة ولو اتى بلبوسات مختلفة.

*****************

* مقدمة نشرة أخبار تلفزيون “الجديد”

يوم من التشييع الأبيض كان رفيق اللبنانيين على الشاشة في وداع نجم القيامة عصام بريدي الذي اختتم بتشييعه الشتاء الطويل الممدد لنفسه حتى قلب الربيع ومواسم الخريف السياسية آخذة أيضا في التمدد لتضرب الخميس عمق المحكمة الدولية في سابقة خطرة مع مثول الإعلام اللبناني أمامها لمحاكمة أفراد ومؤسسات وعلى مرمى يومين من الجلسة الناظرة في قضية الجديد مثلت رئيسة المحكمة القاضية إيفانا هردليكوفا أمام رئيس الحكومة اللبنانية تمام سلام بحضور القاضي رالف رياشي لكن لبنان مسلوب الإرادة تجاه المحكمة التي سبق وباعها سيادته ووقع على برتوكولات العبودية الدولية منذ أيام وزير العدل الأسبق شارل رزق صاحب التلوينات السياسية الأسوأ في تاريخ الجمهورية وبائعو السيادة عبثا يبحثون عن دور مؤثر أمام محكمة يختلف عليها اللبنانيون وتسند إلى نفسها صلاحيات كانت في صلب العمل القضائي المحلي وعلى هذه الأسس فإن لقاء رئيس الحكومة وفد المحكمة الدولية اليوم لن يتعدى واجب الضيافة والترحيب في البلد الذي يحكمونه قضائيا ويشرفون على سلطاته وفق شعار المحكمة الدولية أساس العدل القضاء اللبناني يحكم من لاهاي ومجلس النواب الذي كان أول من تعرض لطعنة تشريعية عندما سحب قانون المحكمة من تحت بساه يقف اليوم بلا حراك باستثناء خطوة نوعية أقدم عليها رئيس لجنة الإعلام والاتصالات النائب حسن فضل الله ففي مؤتمر صحافي في ساحة النجمة أعلن فضل الله أن مثول الإعلامية كرمى خياط أمام المحكمة في لاهاي هو إهانة للدولة اللبنانية ودستورها وقوانينها وما كانت تتم بهذا الشكل لو كان لدينا دولة حقيقة تدافع عن سيادتها وتحمي حرية إعلامها وترفض اقتياد مواطنيها إلى خارج حدودها لمحاكتهم على موضوع مصون في دستورها وتحدث فضل الله عن تواطؤ داخلي سلم أسرار الدولة وخصوصيات اللبنانيين لجهة دولية معتبرا أن هذه المحاكمة تمس كل إعلامي لبناني إلى أي فريق انتمى وواهم من يعتقد أن محاكمة الإعلامية خياط هي لشخصها إنما تشمل كل صوت لكل إعلامي حر ويفترض أن يتعاون الجميع مع قضية ستطاول الجميع.

****************

* مقدمة نشرة أخبار تلفزيون “المستقبل”

بعد تشييع حزب الله في روضة الشهيدين لمرشد الحوثيين محمد عبد الملك الشامي، ودفنه الى جانب عماد مغنية امعانا في توريط لبنان في الصراع اليمني فان اطلالة الامين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله المرتقبة الجمعة تضامنا مع اليمن لا تخرج عن هذا السياق.

وهذا المساء استغربت كتلة “المستقبل” النيابية اقدام حزب الله على تشييع الشامي ودفنه في بيروت وسألت كيف تم ذلك وبقرار من اي جهة وبالتنسيق مع من؟ ولماذا الايغال في اقحام لبنان في صراعات المنطقة.

كما نوهت الكتلة بالقرار رقم 2216 الصادر عن مجلس الامن تحت الفصل السابع واكدت ان هذا القرار يشكل خطوة سليمة في اتجاه حل الازمة في اليمن. وعلى الرغم من الاجواء المشحونة والتباين الكبير في المواقف فإن تيار “المستقبل” وحزب الله استانفا هذا المساء الجولة العاشرة من الحوار في عين التينة.

في قضية العسكريين عاد المدير العام للامن العام اللواء عباس ابراهيم من تركيا حيث كان يتابع ملف العسكريين المختطفين لدى “النصرة” و”داعش”، وسط معلومات عن امكان احداث خرق قريب لاطلاق سراحهم وهذا ما اكده الاهالي لتلفزيون “المستقبل” من خلال اتصالاتهم مع مراجع رسمية معنية.

*************

* مقدمة نشرة أخبار تلفزيون الـ”أم تي في”

مجلس الأمن قال كلمته ، فتحت الفصل السابع وضع زعيم الحوثيين وعلي عبدالله صالح على القوائم السود ودعي الحوثيون الى تسليم السلطة في اليمن .

الواقع اليمني يفرض نفسه على الجولة العاشرة للحوار التي تنعقد الليلة في ظل تصعيد سياسي من حزب الله تقابله ردود من تيار المستقبل .

في هذا الوقت تحاول السعودية ضبط الترددات السلبية للوضع اليمني على الساحة اللبنانية ولهذه الغاية زار السفير العسيري رئيسي مجلس النواب والوزراء وذلك للمرة الثانية خلال اسبوع.

في المقابل ثمة انتظار لما يقوله السيد حسن نصرالله في خطابه الجمعة في ظل أجواء تشير الى أنه سيكون ناريا ضد السعودية وضد دول التحالف العربي .

سياسيا تكتل التغيير والاصلاح رفع الصوت عاليا في وجه التمديد للقيادات العسكرية والأمنية مهددا مجلس الوزراء بأن رفع الصوت سيتحول رفعا للقبضات .

ومع ان الموازنة هي عنوان جلسة الخميس المقبل فان مشروع الموازنة يفتقر لأي ذكر لسلسلة الرتب والرواتب ما يهدد ببدء سلسلة جديدة من الاضرابات .

تزامنا ودع لبنان الفنان عصام بريدي في عرس حزين اختلطت فيه دموع الفراق والوداع بالتصفيق الحاد والأغنيات والزغاريد .

وقبل أن يوارى جثمان الفنان الشاب في الثرى جاء خبر وفاة المسرحي الكبير والكاتب اللاذع ريمون جبارة بعد معاناة مع المرض فهل قدر الفن اللبناني في هذه الأيام ان يتنقل من حزن الى آخر وأن يعيش مأتما اثر مأتم ؟

******************

* مقدمة نشرة أخبار تلفزيون الـ”ال بي سي”

لم يكن ينقص الوطن اللبناني الذي تحول إلى مسرح كبير ، سوى غياب أحد أبرز عمالقته ، ريمون جبارة ، صاحب ” شربل ” و ” زرادشت صار كلبا ” و ” محاكمة يسوع ” و ” صانع الأحلام ، نزل اليوم عن الخشبة من دون أن يسدل الستارة تاركا هذا المسرح ربما للمجهول وربما للفوضى .. ومع غياب ريمون جبارة يفقد لبنان والمسرح والادب والصحافة أحد أعمدتها الكبار وتطوى معه صفحة من الزمن الذي امتزج فيه الجمال بالمآسي .

ومن المسرح اللبناني الى المسرح العالمي : حدثان اليوم ، الاول الإعلان ان مفاوضات النووي ستستأنف في الحادي والعشرين من هذا الشهر ، والثاني حظر من مجلس الامن الدولي على تزويد الحوثيين السلاح ووضع إسم نجل الرئيس السابق علي عبدالله صالح وزعيم حوثي على اللائحة السوداء.

لبنانيا ، يبدو ان دخانا أبيض سيتصاعد في ملف العسكريين العسكريين المخطوفين لدى جبهة النصرة ، أما في ملف الحوار بين حزب الله والمستقبل فقد انعقد في جلسته العاشرة في عين التينة على رغم كل السجالات النارية ، فيما ينتظر ما سيقوله الامين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله الجمعة المقبل .

****************

* مقدمة نشرة أخبار تلفزيون “أو تي في”

في اليوم الأول بعد أربعين حرب لبنان، عاد اللبنانيون إلى قواعدهم سالمين: زال مفعول الخطابات الناعمة، واختفت غشاوة المسايرة الكلامية من أمام العيون، ليتكرس في أذهان الناس أنهم بإرادتهم قادرون، إما على تخطي الثالث عشر من نيسان، أو على إبقاء كل يوم بعد ذكرى الأربعين، ثالث عشر من نيسان. وفي اليوم الأول بعد الأربعين، وفي مقابل الأفق الإقليمي المسدود، بارقتا أمل في الأفق المحلي: أولى، الموعد الحواري الجديد بين حزب الله وتيار المستقبل في هذه الأثناء، الذي يجسد استمراره بالرغم من كل شيء، تحديا لنيات إقحام لبنان في آتون النزاع المذهبي المحيط. والثانية، ما تسرب من معطيات إيجابية في ملف العسكريين المخطوفين لدى جبهة النصرة، حيث كشف عن احتمال إطلاقهم في عشرة أيام، غداة زيارة قام بها لقطر رئيس الحكومة السابق سعد الحريري، وفي موازاة عودة اللواء عباس ابراهيم من الخارج، حيث اجتمع مع نبيه بري، لوضعه في مستجدات الملف. لكن، قبل الدخول في تفاصيل السياسة والأمن، أنتم مدعوون إلى عرس. عرس أقامته فيطرون، ودعت إليه كل لبنان، لابنها عريس المسيح الفنان والممثل عصام بريدي

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*