منتدى البحرين: رواية السلطة البحرينية حول مقتل ناشط ميداني مطارد مشكوك فيها

قال منتدى البحرين لحقوق الإنسان في بيان بأن رواية السلطة البحرينية حول مقتل الناشط الميداني المطارد حسين مهدي حبيب (20 عاما) من منطقة سترة، والمحكوم ب15 عاما هي رواية مشكوك في صحتها، داعيا المؤسسات الحقوقية والقانونية والسياسية إلى السعي للكشف عن حقيقة مقتل هذا الناشط.
وأكد المنتدى بأن السلطة هي من تتحمل مسؤولية انتشار استخدام السلاح الناري كونها الوحيدة التي تمتلكه داخل البلاد، مشيرا إلى أنّ شهادة الوفاة التي صدرت عن المستشفى تؤكد استخدام سلاح ناري في البطن والحوض الأيمن، وآثار التعذيب على مناطق من جسده.
وأضاف المنتدى بأنَّ عودة ظهور المليشيات المدنية المسلحة، والتي نشطت فترة السلامة الوطنية، وبمرأى من الأجهزة الأمنية، يجعل السلطات الأمنية محل مساءلة قانونية.
وشدد المنتدى بأنّ أجهزة محسوبة على السلطات البحرينية باتت تستخدم الاختطاف أسلوبا للتخلص من المعارضيين والناشطيين الميدانيين، داعيا المجتمع الدولي إلى التدخل لحماية المطالبين بالديمقراطية والتغيير السياسي، والزام حكومة البحرين بالمواثيق والصكوك الدولية التي صادقت عليها أمام العالم في مختلف الهيئات.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*