منظمات حقوقية تدعو للإفراج الفوري عن الناشط نبيل رجب

nabil-rajab

دانت خمسة عشر منظمة دولية في بيان مشترك الاعتقال التعسفي للناشط الحقوقي نبيل رجب مطالبةً السّلطات البحرينية بالإفراج الفوري عنه من دون أي شروط وإسقاط جميع التّهم الموجهة إليه.

المنظمات رأت أن الملاحقة المستمرة لرجب والإدعاء عليه، يُعدّ انتهاكًا واضحًا لحقه في حرية التّعبير الذي يضمنه الإعلان العالمي لحقوق الإنسان، داعيةً السّلطات البحرينية إلى ضمان حرية التّعبير السلمي وايقاف كل القيود التي تستهدف المجتمع المدني.

و للمرة السادسة على التوالي، جددت السلطات البحرينية حبس المعتقلة جليلة السيد أمين ثلاثين يوما على ذمة التحقيق، بعد اتهامها بإهانة الملك وإساءة استخدام وسائل التواصل الاجتماعي.

وكانت السيد أمين قد اعتقلت (الثلاثاء 10 فبراير 2015) بعد مداهمة منزلها بمنطقة السهلة الجنوبية، أثناء نومها، كما قامت بمصادرة أجهزتها ومقتنياتها الخاصة بها.

وفي ملف المساجد المهدمة، قال مسؤول قسم الحريات الدينية بمرصد البحرين لحقوق الإنسان الشيخ ميثم السلمان أن هذا الملف سيبقى مفتوحًا على مصراعيه حتى إعادة بناء كافة الثمانية والثلاثين مسجدًا في مواقعها الحقيقية والتي تعرضت للهدم في فترة السلامة الوطنية.

وأوضح السلمان أن الأهالي قاموا بجهودهم الخاصة بإعادة بناء 21% من المساجد المهدمة، في حين قامت السلطة بإعادة بناء 42% منها، وبقي من المساجد 37% والتي يتوجب على السلطة إعادة بنائها حيث إنها لم تلتزم بذلك بعد.

هذا وصرح المحامي العام في نيابة الوزارات والهيئات العامة فهد بو نوفل بأن النيابة العامة أنهت تحقيقاتها في قضية السيد صادق المالكي الخاصة بجمع وتلقي أموال دون الحصول على ترخيص بذلك من الجهة المختصة.

وذكر المحامي انه وباستجواب المالكي اعترف بما هو منسوب إليه، واكد أن إحدى الجمعيات السياسية تدعمه بمبلغ حوالي عشرة آلاف دينار سنويّاً لهذا الغرض، فضلا عما يقوم هو بتجميعه من الأهالي.

جمعية الوفاق دانت اعتقال السيد المالكي واعتبرته استمراراً في استهداف العلماء والتضييق على المواطنين في البلاد.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*