مُنسّق الشؤون الإنسانية في اليمن يشجب قيام طائرات حربية باستهداف مخيم المزرق

مُنسّق الشؤون الإنسانية في اليمن يشجب قيام طائرات حربية باستهداف مخيم المزرق

 

شجب مُنسّق الشؤون الإنسانية في اليمن، يوهانس فان دير كلاو، بأشدّ العبارات قيام طائرات حربية باستهداف مخيم المزرق للنازحين بمحافظة حجة يوم أمس ما أدى إلى استشهاد 29 شخصاً على الأقل وجرح 41 آخرين 14 بينهم طفلاً و11 امرأة، جميعهم من المدنيين.

ورجح كلاو في بيان صحفي صدر عنه اليوم وتلقت وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) نسخة منه ارتفاع الضحايا في الوقت الذي يتم فيه استخراج الجثث داخل المخيم”، مشيرا إلى أنه “يتم التحقق من التقارير الواردة عن إصابات إضافية يتم الإبلاغ عنها”.

وقال “إن بعض التقارير المؤكدة تشير إلى أن الضربات دمرت مكتب إدارة المخيمات وجسر متاخم لأحد المخيمات، فضلا عن إلحاق أضرار بالسوق المحلية والمرافق الصحية ولا توجد في هذه المواقع سوى بنى تحتية مدنية”.

وشدد كلاو على ضرورة الامتناع عن استهداف البنى التحتية المدنية بكل أنواعها، وبذل كل الجهود لتجنب سقوط ضحايا من المدنيين”.. داعياً كافة الأطراف إلى مراعاة التزاماتها الرسمية بموجب القانون الإنساني الدولي والقانون الدولي لحقوق الإنسان في جميع الأوقات.

الجدير بالذكر أن عدد الأسر النازحة التي تعيش في مخيم المزرق تُقدّر بنحو ألف و100 أسرة، كانت قد فرّت من سلسلة من الصراعات التي دارت في محافظة صعدة خلال الأعوام 2004-2010م.

وأوضح كلاو أن “الأسر في المزرق تصنّف ضمن الفئات الأشد ضعفاً في اليمن”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*