نمو متسارع لتقنية المعلومات في المنطقة

تعد المؤسسات في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا الأولى من نوعها في تبنى الابتكارات التقنية، حيث من المتوقع أن تحقق ثاني أسرع معدل نمو لتقنية المعلومات في العالم خلال العام 2015، وفقاً لشركة إس إيه بي الشرق الأوسط وشمال إفريقيا المزوِّد العالمي لحلول البرمجية الشاملة والمتكاملة للشركات.

وتقول الشركة بأن التقنيات أصبحت من العناصر الحيوية والمهمة مع احتضان المنطقة للمشاريع العملاقة والأحداث العالمية الكبرى، على غرار إكسبو 2020 دبي، وبطولة كأس العالم لكرة القدم 2022 في قطر، فتقنيات المعلومات والاتصالات تساعد المؤسسات على اكتساب ميزة تنافسية، وتدفع مسيرة نمو الاقتصاد في المنطقة.
 لمشاهدة الجراف بالحجم الطبيعي .. اضغط هنا

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*