نيويورك تايمز: الجمهوريون يحاولون مضاعفة محاولاتهم للمصادقة على لائحة معادية لايران

أشارت صحيفة “نيويورك

تايمز” الاميركية الى المحاولات المكثفة التي يقوم بها الجمهوريون ومضاعفة
محاولاتهم للمصادقة على اللائحة المعادية لايران التي أصدرتها لجنة العلاقات
الخارجية في مجلس الشيوخ الامريكي بشأن الاشراف على الاتفاق النووي بين كل من
ايران والقوى السداسية الدولية وممارسة الضغوط على طهران.

ووضعت اللجنة المذكورة قبل حوالى اسبوعين
اللائحة المعارضة لطهران للتصويت عليها حيث صادق عليها 33 نائبا بينهم عدد من
النواب الجمهوريين الذين يطالبون باجراء تغييرات واضافة ملحقات لهذه اللائحة.

وفي حالة المصادقة على قرار اشراف الكونغرس
على الاتفاق النووي بين ايران ومجموعة 5+1 فإن بإمكان النواب ابداء آرائهم بخصوص
الاتفاق النهائي في غضون 30 يوما.

وقد أعلن البيت الابيض أن الرئيس الاميركي
وافق على هذا الاقتراح وسيوقعه في هذا الاطار الا ان النواب الديمقراطيين وحتى بعض
الجمهوريين حذروا من ايجاد تغييرات على هذه اللائحة الذي من شأنه أن يؤدي الى انشقاق
بين كلا الحزبين.

وبدوره رأى السناتور “ليندسي غراهام”
أنه من المهم جدا أن تبقى اللائحة تضم دعم كلا الحزبين الجمهوري والديمقراطى الاميركيين
داعيا الى عدم تقديم ملحق لهذه اللائحة. والجدير بالذكر أن وضع الشروط المسبقة
للاتفاق النووي يتم بموجبه تقييد الاتفاق النووي بين ايران ودول “5+1”
باعتراف طهران رسميا بالكيان الاسرائيلي أو موافقتها على اطلاق سراح بعض الرعايا
الاميركان الذين سجنوا لخلافات ارتكبوها.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*