هكذا أحبط الجيش اللبناني تسلل “داعش” في عرسال

 

استهدفت مِدفعيةَ الجيشِ اللبناني مجموعةَ مشاة مسلحة تابعة لتنظيم داعش كانت تحاول التسلل إلى مِنطقة عجرم .

واندلعت اشتباكات بين عناصر داعش وجبهةِ النصرة في جرود عرسال بعد هجوم لمجموعة من داعش على مركز للنصرة في منطقةِ عجرم.

وقالت مصادر عسكرية، إن أحد انتحاريي المجموعة المهاجمة فجرَ نفسهُ أمام مركز النصرة ما أدى إلى سقوط قتلى وجرحى بين عناصرها.

وفي نيسان الماضي ، نجحت مخابرات الجيش اللبناني في القضاء على مجموعة من مسلحي داعش ، كانت تنشط في منطقة وادي الحصن الجبلية بضواحي عرسال. 

وتمكّن حينها العسكريون من  أسر أحد قادة التنظيم ، حسن المليص، إلى جانب 10 متطرفين آخرين.

وتحتجز التنظيمات المسلحة 9 جنود لبنانيين، كانت قد اختطفتهم كرهائن أثناء هجوم المسلحين على عرسال في أغسطس/آب 2014.

ويواصل الجيش اللبناني مهمة الدفاع عن الحدود الشرقية في مواجهة التنظيمات المسلحة، كما يؤكد قائد الجيش اللبناني العماد جوزيف عون، وذلك بالتوازي مع مهمة الدفاع عن الحدود الجنوبية في مواجهة العدو الإسرائيلي، لأنهما ينعكسان مباشرة على مهمة حفظ الأمن في الداخل كما ذكر عون في جولة تفقدية على الوحدات العسكرية في جرود عرسال نيسان الفائت.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*