وزير صهيوني: مفاوضات بين ’إسرائيل’ والسعودية‎

 


نقل موقع “nrg” العبري عن سياسيين صهاينة قولهم في مقابلة مع صحيفة “بلومبرغ” الأميركية:”إنّ رئيس الحكومة “الإسرائيلي” بنيامين نتنياهو يقدِّر أي التنازلات التي ينبغي تنفيذها تماماً حيال الفلسطينيين من أجل التأسيس لهدف أوسع، وهو التقدم في العلاقات مع الدول العربية ودول الخليج”.

وقال الموقع “إنّ وزير الإتصالات الصهيوني أيوب قرا (من حزب الليكود) أجرى مقابلة مع الصحيفة الأميركية قدّر فيها أن “هناك فرصاً جيدة جداً بأن تكون لنا في الفترة القريبة علاقات مع ما نسميهم “الإئتلاف السعودي”، مضيفاً “إنّ القضية الفلسطينية موجودة حالياً في المرتبة الثالثة على جدول الأعمال”، وأشار الى أن “المخاوف المشتركة للكيان والسعوديين فيما يتعلق بإيران والإرهاب تسبق الفلسطينيين”.

موقع “nrg” العبري

وبحسب الموقع، فإنّ قرا قال:”إنّ “إسرائيل” والسعودية ناقشتا عبر وسطاء أميركيين مختلف النشاطات المحتملة التي ستثبت توجههما لتطوير علاقات دبلوماسية علنية في اللحظة التي يُحل فيها النزاع مع الفلسطينيين”، ووفق ادعائه، فإنّ الأمور التي نوقشت بين الطرفين شملت إعطاء إمكانية لرجال أعمال “إسرائيليين” بالعمل في السعودية، وأيضاً الموافقة على تحليق طائرات مصدرها “إسرائيل” فوق المملكة، وهذا ما سيقلل عدد ساعات السفر إلى آسيا بثلاث ساعات”.

وأضاف الموقع:”ان الصحيفة الأميركية كتبت أن لدى “إسرائيل” والسعودية تاريخًا طويلًا من التعاون الأمني السري، وأعربت السعودية عن اهتمامها بالتكنولوجيا “الإسرائيلية” المرتبطة بحماية “السايبر”، وتحلية المياه والزراعة، ومن بين الشركات “الإسرائيلية” التي أدارت أعمالها مع السعودية، شركة “ألبيت”، المتخصصة في مجال الأمن، وأيضاً شركة “إنتو فيو” التي تبحث عن المدوِّنات على مواقع التواصل الإجتماعي لتشخيص تهديدات إرهابية محتملة”.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*