أردوغان يسجن 5 أشخاص بتهمة ’شتمه’ في العالم الافتراضي

 

يكثّف الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ملاحقاته القضائية داخل البلاد وخارجها، حيث أقدم على حبس خمسة أشخاص في تركيا لشتمهم إياه، وفق ما أوردت وكالة “دوغان”.

وأوضحت الوكالة “أنّ الأشخاص الخمسة اتهموا بشتم أردوغان على مواقع التواصل الاجتماعي”.

وتعددت المحاكمات بتهمة شتم أردوغان منذ انتخابه في آب 2014 رئيسا للبلاد ما يعكس بحسب معارضيه انحرافا استبداديا.

 

وتمت ملاحقة نحو ألفي شخص في تركيا بينهم فنانون وصحفيون ومواطنون عاديون.

وغالباً ما تصدر في هذه الملاحقات أحكام بالسجن مع وقف التنفيذ، لكن حكم على سيدة في 20 كانون الثاني السجن 11 شهراً نافذة لإدانتها بإتيان حركة مناهضة لأردوغان أثناء تظاهرة في آذار 2014.

وفي ألمانيا، طالب أردوغان بملاحقة فنان تلفزيوني ساخر قضائياً بعد أن سخر منه خلال تقديمة لأغنية، ما قد يؤثر في العلاقات بين البلدين.

ويتوقع أن تعلن الحكومة الألمانية في الأيام المقبلة “إن كانت ستسمح بملاحقة الفنان الساخر جان بوميرمان بتهمة “شتم” رئيس يمثل دولة أجنبية، وهي جريمة يمكن أن تبلغ عقوبتها السجن ثلاث سنوات”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*