#أسرار_الصحف المحلية ليوم الثلاثاء 6-9-2016

النهار

تمتنع بلديات عن دعم مشاريع وبرامج ومهرجانات فنيّة في نطاقها البلدي تعبيراً عن التزامها الديني والحزبي.
بدا واضحاً أن قرار “التيار الوطني الحر” بالتصعيد متّخذ منذ مدّة وحدّد موعده في أيلول الجاري.
لوحظ أن نواباً قواتيّين ومستقبليّين لم يصفقوا لقائد القوات لدى تكرار دعمه ترشيح عون للرئاسة.
غابت زيارات السفير السوري إلى عدد من القيادات والأحزاب اللبنانيّة في الفترة الأخيرة من دون اتّضاح الأسباب.
تبيّن أن أحد الفنانين الذي ينتقد الهجرة يشغل سوريّين في مطعم وستوديو يملكهما.

السفير

تدخل مرجع كبير لفتح صفحة جديدة بين وزير وصاية وإحدى المؤسسات التي كانت تشكو من عرقلة أعمالها.
نال قائد أحد الألوية الحدودية أكثر من تنويه من مرجع عسكري يحرص على الإشادة المستمرة بدور هذا “الضابط الاستثنائي”.
رفض موظفون ينتمون إلى تيار سياسي تسجيل 4 موظفين في إحدى المصالح الرسمية لأنهم من لون مذهبي معين.

المستقبل

إن القيادة الروسية ناقشت جدياً مع رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو خلال زيارته الأخيرة لموسكو اقتراح حلّ بين النظام السوري وإسرائيل لم تُعرف تفاصيله.

اللواء

همس
تردّدت معلومات عن أن خطوة تعليق الحوار نسّقت بين طرفين أو أكثر على الطاولة؟!
غمز
نائب إنفرد بخطوة، قد يلقى مصيراً، يُخرجه من الكتلة التي ينتمي إليها؟!
لغز
يتجنّب حزب بارز المواقف الإنفعالية، ويدعو لخطوات تهدئة، تبدأ باحتواء التصعيد التدريجي لحليف قوي له؟!

الجمهورية

بدأت السلطات القضائية تتحرّى عن دور كارتيل النفط في تعطيل خطة النفايات.
إرتفعت وتيرة التنسيق بين الأجهزة الأمنية اللبنانية المعنية بملف المخدرات وإحدى نظيراتها العربية بشكلٍ لافت، ما أدى الى اكتشاف أكثر من عملية تهريب ضخمة، وسقوط عدد كبير من التجار في المنطقة.
أبدت مرجعية روحية أسفها من السجالات بين زعماء طائفتها معتبرة أنها لا تبشّر بأي أمل لإتفاق رئاسي قريب.

البناء

خفايا
تساءل وزير سابق عن سرّ الترابط والتزامن بين صدور القرار الاتهامي في تفجيري مسجدي التقوى والسلام في طرابلس، وبين صدور تقرير لجنة التحقيق المشتركة التابعة للأمم المتحدة ومنظمة حظر السلاح الكيميائي… وتابع الوزير السابق متسائلاً: هل عدنا لنكرّر مرة جديدة نغمة الاتهام السياسي ولجان التحقيق التي تزوّر تقاريرها وتسيّرها بما يتناسب مع سياسات الدول الكبرى التي تستخدم المؤسسات والمحاكم الدولية لتحقيق أغراضها وأهدافها

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*