أسوشييتد برس: غارات التحالف السعودي قتلت وأصابت العشرات بحفل زفاف في اليمن

 

 
قال شهود عيان ومسؤولون أمنيون مستقلون في اليمن لوكالة أسوشييتد برس (AP) الأمريكي، إن غارتين جويتين من قبل قوات التحالف التي تقودها السعودية، قتلت 15 مدنيا على الأقل وجُرح 25 آخرين “في حفل زفاف استضافه زعيم قبلي معروف لدى الحوثيين.”

وكان قال مصدر محلي لوكالة خبر، إن مقاتلات العدوان السعودي استهدفت حفل زفاف بمنطقة سنبان الواقعة بالقرب من الخط الذي يربط ” ذمار – رداع” التابعة لمديرية ميفعة عنس”.

وبلغ عدد الضحايا في حصيلة أولية 100 شخص بين شهيد وجريح بينهم نساء وأطفال، بحسب مصدر “خبر” للأنباء. مبينا أن عشرات الضحايا لا يزالون تحت الأنقاض.

وحسبما ذكرت أسوشييتد برس: “تحدث المسؤولون شريطة عدم الكشف عن هويتهم بسبب انهم غير مخولين التحدث إلى وسائل الإعلام.

ورفض الشهود الإدلاء بأسمائهم خوفا من الانتقام.” مشيرة إلى أنه لم يصدر أي تعليق فوري للتحالف. إلا أن إعلام التحالف السعودي ووسائله الرئيسة وعلى رأسها قناتا العربية والحدث سارعتا إلى تحميل “القصف من قبل الحوثيين” المسئولية كما هي العادة في حوادث دامية.

وداوم التحالف السعودي على التنصل من المسئولية في جرائم مشابهة، وخصوصا المجزرة الأخيرة قريبة الشبه بمجزرة سنبان – #مجزرة_المخا_الثانية حيث قتل أكثر من 134 مدنيا معظمهم نساء وأطفال جراء قصف جوي على حفل زفاف.

وكان المتحدث عسيري نفى مسئولية طائرات التحالف عن هذه الحادثة – الجريمة – الأكبر بحق مدنيين في تجمع واحد، بحسب إعلان سابق من مفوضية حقوق الإنسان بجنيف. كما سارع عسيري قبلها إلى نفي مسئولية التحالف عن #مجزرة_المخا جراء قصف مدينة عمال محطة كهرباء المخا السكنية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*