أفغانستان: تفجير انتحاري يستهدف قوات الحلف الأطلسي في كابول

أعلنت حركة طالبان مسؤوليتها عن التفجير الانتحاري الذي استهدف قوات الحلف الأطلسي في كابول الثلاثاء.
وقال المتحدث باسم شرطة كابول عباد الله كريمي إن “الهجوم الذي وقع في القسم الجنوبي الشرقي من المدينة كان تفجيراً انتحارياً بسيارة مفخخة، وأدى إلى إصابة ثلاثة أشخاص بجروح”.
وفور وقوع التفجير أغلقت الشرطة في كابول المنطقة، وهرعت سيارات الاسعاف إلى مكان وقوع الحادث.
مراسل الميادين أفاد ايضاً بوقوع تفجير ثانٍ في العاصمة كابول، وسماع إطلاق نار في المنطقة الشرقية.
هذه التفجيرات تأتي وسط تصعيد حركة طالبان لهجماتها، في إطار هجومها الصيفي السنوي. وأطلقت الحركة في أواخر نيسان/ أبريل  الماضي هجومها السنوي بحلول فصل الربيع، وتعهدت بشنّ المزيد من الهجمات في جميع أنحاء البلاد.
وكانت حركة طالبان استهدفت بهجوم انتحاري بسارة مفخخة قافلة عسكرية تابعة للحلف الأطلسي الأسبوع الماضي، على الطريق الرئيسية المؤدية إلى مطار كابول، ما أدى إلى مقتل مدنيين أفغانيين إثنين على الأقل، وإصابة نحو 17 آخرين بجروح.
الحلف الأطلسي كان أنهى مهمته القتالية رسمياً في كانون الاول/ ديسمبر الماضي، أي بعد 13 عاماً، إلا أنه لا يزال يحتفظ بقوة صغيرة، لتقديم التدريب والدعم للقوات الأفغانية.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*