أمير الكويت يتلقى دعوات للتراجع عن رفع الحصانة عن دشتي

 

 

أرسلت أكثر من 450 منظمة حقوقية وشخصيات إعلامية وسياسية رسالةً إلى أمير الكويت صباح الأحمد الجابر الصباح، داعية إياه للتراجع عن الإجراءات التعسفية بحقّ عضو مجلس الأمة عبد الحميد دشتي.

الرسالة عبّرت عن الأسف والاستنكار لرفع الحصانة عن دشتي، وقرار النائب العام بضبطه وإحضاره، على خلفية ما نسب إليه من إساءات مزعومة للسعودية.

وأضافت الرسالة أن “رفع الحصانة وقرار النائب العام (يأتي) في سياق الإجراءات التعسفية غير المسبوقة مع نائب معروف محل إقامته، ومن دون اتباع السبل القانونية والدستورية في مثل هذه الحالة”، حيث لم يتم التحقيق معه في القضية المتعلق بالشكوى السعودية.

أمير الكويت يتلقى دعوات للتراجع عن رفع الحصانة عن دشتي

أمير الكويت يتلقى دعوات للتراجع عن رفع الحصانة عن دشتي

وأوضحت الرسالة أن دشتي كان يمارس دوره الحقوقي باعتباره رئيس المجلس الدولي لدعم المحاكمة العادلة وحقوق الإنسان، وهي منظمة عالمية مقرها جنيف وتعنى بالدفاع عن حقوق الإنسان.

وعبّرت عن خيبة أملها من الإجراءات ضد دشتي. وقال الموقعون على الرسالة “كنّا نأمل من قيادة الكويت ومؤسساتها الدستورية أن تقوم بتكريم النائب دشتي على مواقفه ومناهضته للفكر الإرهابي، ودفاعه عن حقوق الإنسان”.

كذلك دعت الرسالة إلى التراجع القرارات ضد دشتي “كونها قرارات تسيئ لسمعة دولة الكويت ولسجلها في حقوق الاتسان”.

يذكر أن من بين الموقعين على الرسالة: المنظمة الدولية لمكافحة الارهاب والتطرف الديني، وأحمد جابر من التجمع العربي الاسلامي لدعم خيار المقاومة، منظمة سلام للديمقراطية وحقوق الانسان، والعديد من الشخصيات والهيئات الحقوقية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*