#أوباما هو من أقنع #كلينتون بالإقرار بهزيمتها

donald-trump1
كشفت مواقع إعلامية أمريكية أن الرئيس باراك أوباما حث هيلاري كلينتون على الإقرار بهزيمتها ليلة الانتخابات الأمريكية وتهنئة ترامب بفوزه وفقا لكتاب سيصدر قريبا عن هزيمة كلينتون.

وأشارت المواقع إلى أن فريق حملة كلينتون كان يتوقع لآخر لحظة قبيل إعلان النتائج فوز مرشحته الديمقراطية، في انتظار نتائج ما يسمى “حزام الصدأ” (مصطلح يطلق على المنطقة المتداخلة العليا شمال شرق الولايات المتحدة) في ولايتي ميشيغان، ويسكونسن، وبنسلفانيا، ومع ذلك، فإن نتائج التصويت فيها والتي أدت إلى فوز المرشح الجمهوري ترامب، أصبحت بمثابة “نقطة تحول” في سباق الانتخابات.

وبعيد إعلان النتائج دعا أوباما كلينتون قائلا”لا بد من الاعتراف بالهزيمة”، التي سارعت بدورها للأخذ بنصيحة أوباما والاعتراف بالهزيمة والاتصال بترامب.

وأشارت المواقع الإعلامية مؤخرا إلى نشوب نوع من الخلاف بين أنصار ترامب وكلينتون “على ضرورة إعادة فرز الأصوات في ولايات ويسكونسن، ميشيغان وبنسلفانيا، الأمر الذي وصفه الرئيس الأمريكي المنتخب ترامب بـ”الاحتيال”.

وفي وقت سابق قررت لجنة الانتخابات إعادة فرز أصوات الناخبين في ولاية ويسكونسن التي فاز فيها الرئيس الأمريكي المنتخب دونالد ترامب.

وأشارت وسائل الإعلام إلى أن قرار لجنة الانتخابات جاء تلبية لطلب تقدم به “حزب الخضر” الأمريكي.

يذكر أن تقدم هيلاري كلينتون في ولاية ويسكونسن وحدها لن يلغي فوز ترامب، وذلك لأن فوزه في هذه الولاية منحه 10 أصوات فقط من أصوات المجمع الانتخابي في السباق الرئاسي.

ومن المقرر أن تشارك حملة المرشحة الديمقراطية التي خسرت سباق الرئاسة في إعادة فرز أصوات الناخبين في ولاية ويسكونسن في إجراء وصفه ترامب الفائز بالانتخابات بأنه “سخيف” و “عملية احتيال”.

ووافقت اللجنة الانتخابية في ويسكونسن الجمعة على طلب مرشحة حزب الخضر جيل ستاين بإعادة فرز الأصوات. وقالت ستاين إنها ترغب في ضمان نزاهة نظام التصويت الأمريكي منذ حدوث تسلل إلكتروني في انتخابات الثامن من نوفمبر.

وقال مارك إلياس مستشار حملة كلينتون إن الحملة لم تخطط لطلب إعادة فرز الأصوات لأن تحقيقها الخاص لم يجد أي دلالة على اختراق أنظمة التصويت.

وتابع قائلا “لكن الآن وبعد (الموافقة) على إعادة فرز للأصوات في ويسكونسون ننوي المشاركة من أجل ضمان أن العملية تسير بطريقة منصفة لكل الأطراف.”

ووصف ترامب مطالبة حزب الخضر بإعادة فرز أصوات الناخبين في ويسكونسن بأنه “احتيال” وقال “هذا احتيال من حزب الخضر إزاء انتخابات تم الاعتراف بها .. ينبغي احترام نتائج الانتخابات بدلا من الاعتراض عليها أو الإساءة إليها وهو تماما ما تفعله (زعيمة حزب الخضر) جيل ستاين.”

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*