’إسرائيل’ تصادر مساحات كبيرة من أراضي الضفة الغربية المحتلة

west-bank-settlements

أعلنت إذاعة جيش الاحتلال، أن “إسرائيل” صادرت مساحات كبيرة من الأراضي في الضفة الغربية المحتلة قرب البحر الميت ومدينة أريحا الفلسطينية.

وذكرت “حركة السلام” الآن “الإسرائيلية” المناهضة للاستيطان في الأراضي، التي احتلها الكيان الصهيوني في حرب 1967 أن مصادرة 2342 دونما من الأراضي تمثل أكبر مصادرة لأراض في الضفة الغربية في السنوات القليلة الماضية. وأضافت أن “إسرائيل” لديها بالفعل خططا لتوسيع مستوطنات قريبة وبناء منشآت سياحية وتجارية أخرى في المنطقة.

وتبلغ مساحة الأراضي المصادرة 2342 دونما ممتدة بشكل طولي وعرضي على مساحات شاسعة من الأراضي الفلسطينية.

وتثير هذه المصادرات غضب الفلسطينيين والجماعات الحقوقية، وينتقدها قسم كبير من المجتمع الدولي لأنها تجزئ الأراضي الفلسطينية.

وفي وقت سابق، اعتبر موفد الأمم المتحدة إلى الشرق الأوسط، نيكولاي ملادينوف، أن “إعلان هذا الأمر يمكن أن يقوض مشاريع التقدم نحو ما أسماه “السلام”.

وأكد أمين سر منظمة التحرير الفلسطينية، صائب عريقات، أنه لم يبق من كل منطقة غور الأردن “سوى 8 في المئة مخصصة للفلسطينيين ولمستقبلهم ونموهم الطبيعي وكل شيء.

وأضاف:”لدينا أكبر نظام استيطاني ويربح المستوطنون والنظام الاستعماري مئات الملايين من الدولارات”، وبحسب عريقات فإن “صافي أرباح النظام الاستيطاني القائم في أريحا وغور الأردن هو 500 مليون دولار سنويا”.

وأردف:”سنذهب إلى مجلس الأمن بمشروع قانون فقط حول الاستيطان وجرائم المستوطنين”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*