إصابات واعتقالات خلال مواجهات عنيفة بـ #الضفة و #القدس_المحتلة

تعيش القدس المحتلة حالة من التوتر الشديد، في أعقاب إقدام سلطات الاحتلال فجر اليوم على هدم 12 منزلاً في مخيم قلنديا شمال غرب المدينة، تحت ذريعة عدم الترخيص.

وبحسب مصادرة فلسطينية، فإن حملة الهدم المفاجئة بدأت بمنزل يعود لعائلة “أبو شلبك”، مشيرة إلى أن الجنود اعتدوا بالضرب المبرح على رئيس المجلس المحلي في المخيم يوسف عوض الله، ما أدى إلى إصابته بجروح ، ورضوض نقل على إثرها إلى المشفى.

وكان مسعفون أفادوا عن إصابة تسعة مواطنين على الأقل خلال مواجهات اندلعت عقب اقتحام المخيم ومحاصرته.

وفي بلدة العيساوية، هدمت جرافات الاحتلال منزلاً قيد الإنشاء وكراجاً للسيارات يعود للمواطن صلاح أبو ربيع.

وفي بلدة “أبو ديس” شرقي المدينة، أصيب العشرات بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، والغاز المسيل للدموع في مواجهات مماثلة، وفق ما أعلن الهلال الأحمر الفلسطيني.

إلى ذلك، اعتقلت قوات الاحتلال شقيقين من حي “القرمي” في البلدة القديمة من المدينة المقدسة.

على صعيد آخر، جدد مستوطنون صباح اليوم تدنيسهم لباحات المسجد الأقصى المبارك من جهة باب المغاربة؛ بمؤازرة من شرطة الكيان ووحداتها الخاصة، وذلك استجابة لدعوات أطلقتها منظمات يهودية.

وفي الضفة الفلسطينية، أصيب ثلاثة مواطنين بالرصاص الحي، خلال مواجهات اندلعت فجر اليوم عقب اقتحام قوات الاحتلال مخيم “الأمعري” قضاء مدينة رام الله.

كما اندلعت مواجهات مماثلة في قرية “بلعين” غربي المدينة، وفق ما ذكرت مصادر محلية.

وأشارت المصادر ذاتها إلى “أنّ قوات الاحتلال استولت على مركبة أحد المواطنين في القرية، بالتزامن مع مداهمة قرية “قبيا” المجاورة.

كما استولى جنود العدو على مركبتين تعودان لعائلة “ثوابتة” خلال اقتحامهم بلدة بيت فجار جنوبي مدينة بيت لحم.

وكانت قوة صهيونية اعتقلت في وقت سابق شقيق الشهيد “علي الكار ثوابتة” من داخل منزل عائلته في بيت فجار.

وفي منطقة “سنجر” بمدينة الخليل، اعتقلت قوات الاحتلال الشاب محمد اعبيدو بعد اقتحام منزله والعبث بمحتوياته، بالإضافة إلى الشاب بلال ملّوح من سكان قرية “بيت عوا” ، في حين جرت مداهمة منزل الأسير طارق ادعيس وسط الخليل.

وفي الخليل أيضاً، اقتحمت أعداد كبيرة من جنود الاحتلال محيط مسجد عثمان في منطقة “وادي الهرية”، واعتلت سطح منزل الحاج علي أبو اسنينة بعد ترويع سكانه.

إلى ذلك، داهمت قوات الاحتلال منزل الأسير المحرر معتصم سمارو في مدينة طولكرم، وأخضعته لتحقيق ميداني.

وكان شهود عيان أفادوا الليلة الماضية عن اعتقال أربعة أطفال من عائلة “جرادات” بينهم شقيقان، خلال اقتحام قرية “زبوبا” قضاء مدينة جنين.

المصدر: موقع العهد الإخباري

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*