إصابة ضابط إسرائيلي رفيع اثر رشق سيارته بالحجارة قرب رام الله

13950423000409_PhotoI

سمحت الرقابة العسكرية الإسرائيلية، الأحد، بنشر تفاصيل إصابة أحد كبار ضباط جيش الاحتلال، من لواء “ناحال”، بجراح بعد رشق سيارته بالحجارة، على يد فتية فلسطينيين، شمال مدينة رام الله، وسط الضفة المحتلة، الجمعة الماضية.

وذكرت وسائل إعلام إسرائيلية بأن قائد كتيبة 931 في لواء “الناحل” بوعز جولان أصيب بجراح متفاوتة بعد تعرض مركبته للرشق بالحجارة على يد فتية فلسطينيين خلال مروره قرب مستوطنة “بسجوت” المقامة على أراضي مدينة رام الله، حيث جرى نقله بواسطة طائرة للمستشفى.
وبحسب ما نشر فإن الضابط أصيب بعدة إصابات في مختلف أنحاء جسده بعد اصطدام سيارته بإحدى الأشجار في المنطقة؛ حيث خضع لعملية في ساقه، في حين أشارت المصادر صحفية إلى أنه نجى من الموت بأعجوبة.
جدير بالذكر أن لواء “ناحال”، هو أحد ألوية ما تسمى بـ”النخبة” بجيش الاحتلال الإسرائيلي، ويسمى “نوعار حالوتزي لوحيم” أي شباب الطليعة المقاتلة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*